صالح يعرض محاورة حراك الجنوب
آخر تحديث: 2010/3/9 الساعة 17:57 (مكة المكرمة) الموافق 1431/3/24 هـ
اغلاق
خبر عاجل :دي ميستورا: إذا لم يتم التوصل إلى السلام سريعا فإن سوريا تواجه خطر التفكك
آخر تحديث: 2010/3/9 الساعة 17:57 (مكة المكرمة) الموافق 1431/3/24 هـ

صالح يعرض محاورة حراك الجنوب

بعض المحتجين من جنوب اليمن وهم يحملون أسلحتهم (الفرنسية-أرشيف)

عرض الرئيس اليمني على عبد الله صالح على الحراك الجنوبي الحوار، لكنه حذر أيضا من أن "الأعلام الشطرية" ستحترق.

ونقل موقع وزارة الدفاع عنه اليوم قوله في خطاب بالأكاديمية العسكرية العليا في صنعاء "القوى التي تدعى بالحراك وقوى سياسية.. نقول لهم تعالوا حاوروا إخوانكم في السلطة وسنتحاور معكم فنحن نمد يد الحوار بعيدا عن اللجوء للعنف وقطع الطرق وقتل النفس المحرمة ورفع العلم الشطري".

وتحدث صالح عن لجان ستشكل لبحث "أي مطالب سياسية" وخاطب المعارضة بقوله "إذا كانوا يريدون السلطة فعليهم الوصول إليها من الأبواب وليس من الشبابيك" ونفى أن يكون المؤتمر الشعبي العام الحاكم يريد دخول الانتخابات القادمة لوحده، وأكد أن الاقتراع سيجري في موعده.

صالح: الأعلام الشطرية ستحرق الأيام والأسابيع القادمة (الفرنسية-أرشيف)
اتفاق فبراير
وكان اللقاء المشترك والحزب الحاكم اتفقا قبل 13 شهرا على تأجيل الانتخابات عامين والتمديد للبرلمان للمدة نفسها، لكن الطرفين تبادلا اليوم الاتهامات بعدم الالتزام باتفاق فبراير/ شباط 2009.

وحمل عرض الحوار أيضا نبرة تهديد عندما قال صالح "الأعلام الشطرية ستحرق في الأيام والأسابيع القادمة" واتهم المعارضة بصب الزيت على النار في الشمال (حيث دارت حتى الشهر الماضي حرب ضد الحوثيين) وأيضا في بقية المناطق. 

ويأتي هذا بعد أسابيع من هدنة بين الحكومة والتمرد الحوثي ضغطت من أجلها المجموعة الدولية التي تريد اليمن أن يركز على ما تراه خطرا أكبر وهو القاعدة.

لم تتجسد
وفي مقابل هدوء جبهة الشمال زادت الأسابيع الأخيرة اشتباكات الأمن بالانفصاليين بالجنوب حيث اعتقل أيضا عشرات من أنصار الحراك الجنوبي.

ويقول دبلوماسيون إن عروض حوار سابقة لم تتبعها خطوات ملموسة لمعالجة مشاكل الجنوبيين الذين يتحدثون عن تمييز يحيق بهم من الشمال في مسائل مثل نزاعات الملكية والتشغيل والمعاشات، رغم أن أغلب المنشآت النفطية توجد بالجنوب.

المصدر : وكالات