جورج ميتشل (يسار) ونتنياهو في لقائهما بتل أبيب في يناير/كانون الثاني (الفرنسية-أرشيف)

أجرى المبعوث الأميركي إلى الشرق الأوسط جورج ميتشل محادثات مع وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك في مستهل جولة جديدة في المنطقة بدأها بإسرائيل ويزور خلالها أيضا مدينة رام الله.
 
وذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن المحادثات تمحورت حول سبل إطلاق المباحثات غير المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين.
 
ومن المقرر أن يجري ميتشل اليوم الأحد محادثات مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ثم يتوجه إلى رام الله للاجتماع برئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.
 
وكانت الجامعة العربية أيدت الأربعاء اقتراحا أميركيا بعقد محادثات غير مباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين قال الجانبان إنها قد تبدأ هذا الأسبوع.
 
وستعزز زيارة ميتشل بوصول جو بايدن نائب الرئيس الأميركي إلى المنطقة غدا الاثنين، وتعد زيارة بايدن هي الأولى منذ توليه منصبه.
 
الوزراء الأوروبيون رحبوا بالموقف العربي الداعم للمفاوضات غير المباشرة (الفرنسية)
ترحيب أوروبي

وفي قرطبة بجنوب إسبانيا رحب وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي بموقف البلدان العربية الداعم لإجراء مفاوضات غير مباشرة بين إسرائيل والفلسطينيين. 

وقال وزير خارجية لوكسمبورغ جون أسلبورن "يتعين علينا أن نشكر جامعة الدول العربية التي قامت بعمل كبير، إن قبول استئناف (في أقرب وقت ممكن) للمحادثات غير المباشرة بين الإسرائيليين والفلسطينيين له دلالة".
 
بينما أعربت مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد كاثرين أشتون عن رغبتها في زيارة قطاع غزة. وقالت أشتون في تصريح صحفي بقرطبة جنوب إسبانيا حيث يعقد اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد "طلبت الذهاب إلى غزة".
 
ومن المقرر أن تزور أشتون كلا من إسرائيل ومصر وسوريا والأردن في منتصف مارس/آذار الجاري.
 
ويبحث وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في قرطبة عدة مواضيع، من بينها الدور الذي يمكن للاتحاد أن يضطلع به في إطار مفاوضات السلام بين إسرائيل والفلسطينيين.

المصدر : الجزيرة + وكالات