نتائج انتخابات العراق تعلن اليوم
آخر تحديث: 2010/3/26 الساعة 07:02 (مكة المكرمة) الموافق 1431/4/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/3/26 الساعة 07:02 (مكة المكرمة) الموافق 1431/4/11 هـ

نتائج انتخابات العراق تعلن اليوم

المفوضية قالت إن الفارق ضئيل بين قائمتي المالكي وعلاوي (رويترز-أرشيف)

تعلن مفوضية الانتخابات في العراق مساء اليوم النتائج النهائية للانتخابات البرلمانية، رغم الدعوات لتأجيل ذلك. وقالت المفوضية إن الفارق ضئيل بين ائتلافيْ "دولة القانون" بزعامة رئيس الوزراء نوري المالكي و"العراقية" بقيادة رئيس الوزراء الأسبق إياد علاوي.

وقال رئيس مفوضية الانتخابات فرج الحيدري إن الفارق بين قائمتي المالكي وعلاوي "سيتراوح بين مقعد ومقعدين لا أكثر" عندما تعلن النتائج اليوم.

وكانت النتائج الجزئية التي أعلنت الأحد الماضي قد أظهرت تقدم قائمة علاوي بفارق 11 ألف صوت على قائمة المالكي، بعد إحصاء ما يقرب من 95% من الأصوات البالغ عددها 12 مليونا.

وتنذر النتائج المتقاربة بأسابيع من المفاوضات الصعبة من أجل تشكيل حكومة جديدة.



مطالبات بالتأجيل

 النجيفي اتهم الحكومة بمحاولة ابتزاز مفوضية الانتخابات (الجزيرة نت) 
وقد اقترح وزير الداخلية ورئيس ائتلاف وحدة العراق جواد البولاني على مفوضية الانتخابات ورئاسة الجمهورية تأجيل إعلان نتائج الانتخابات بغرض تدقيقها، وللتخفيف من حدة التوتر حول النتائج الأولية.

وكان العديد من أنصار قائمة المالكي قد تظاهروا خلال الأيام الماضية بعدة مدن ومحافظات عراقية للمطالبة بإعادة عد وفرز أصوات الناخبين يدويا، في حين حذر المالكي نفسه من "عودة العراق للعنف في حال عدم تلبية هذا المطلب".

وقد انضم لتلك الدعوة الرئيس جلال الطالباني, حيث أصدر بيانا طلب فيه أيضا إعادة فرز الأصوات في بعض المحافظات. غير أن تلك الدعوات ووجهت جميعها بالرفض من قبل مفوضية الانتخابات.



كما رفضت القائمة العراقية هذه المطالب، ودعا القيادي البارز فيها أسامة النجيفي أمس الخميس المجتمع الدولي إلى التدخل لضمان التداول السلمي للسلطة في العراق.

وأعرب النجيفي عن "تخوف قائمته من احتمال رفض الحكومة التداول السلمي للسلطة"، واتهم الحكومة بمحاولة ابتزاز مفوضية الانتخابات، داعيا الأمم المتحدة إلى أن "تحرص على النتائج الحقيقية" للتصويت في الانتخابات التي جرت يوم 7 مارس/آذار الجاري.

كما قال زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر إن تصريحات بعض رموز الكتل السياسية عن عودة العنف إلى البلاد إن لم يُعد النظر في النتائج الأولية للانتخابات هي إرهاب سياسي، وانجرار خلف النزوات والأهواء السلطوية وتضحية بأمن ودماء العراقيين من أجل عودة من سماه بفلان إلى مركزه القديم.



تدابير أمنية

بغداد شهدت تدابير أمنية مشددة عشية إعلان نتائج الانتخابات (الفرنسية)
وقد شهدت العاصمة العراقية أمس تدابير أمنية مشددة شملت انتشاراً أمنياً واسعاً في الشوارع والساحات الرئيسية رغم تطمينات من وزارتي الداخلية والدفاع بعدم نيتهما فرض حظر للتجول اليوم بالتزامن مع موعد إعلان النتائج.

وأكد الناطق باسم وزارة الدفاع العراقية اللواء محمد العسكري عدم صدور أي تعليمات بفرض حظر التجول، واصفاً الأنباء التي تحدثت عن ذلك بالشائعات الكاذبة، ومشددا على أن الأوضاع العامة في البلاد مستتبة.

كما أكدت وزارة الداخلية جاهزية الأجهزة الأمنية لحفظ الأمن في مرحلة ما بعد إعلان نتائج الانتخابات وانتقال السلطات إلى الحكومة الجديدة.



المصدر : وكالات

التعليقات