موريتانيا: إسرائيل لم تعطنا إلا القشور
آخر تحديث: 2010/3/24 الساعة 03:02 (مكة المكرمة) الموافق 1431/4/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/3/24 الساعة 03:02 (مكة المكرمة) الموافق 1431/4/9 هـ

موريتانيا: إسرائيل لم تعطنا إلا القشور

ولد عبد العزيز أكد قطع علاقات بلاده مع إسرائيل بصورة نهائية (الفرنسية-أرشيف)

نقل السفير الفلسطيني في نواكشوط عدنان أبو الهيجاء عن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز قوله إن موريتانيا لم تحصل من علاقتها بإسرائيل على أي فوائد، وأن كل ما حصلت عليه هو "قشور لا تذكر".
 
وقال أبو الهيجاء إن ولد عبد العزيز أكد له أن ما حاول البعض تسميته المستشفى الإسرائيلي هو مبنى موريتاني، وأن طاقم السفارة الإسرائيلية وأمتعته قد غادروا موريتانيا بصورة نهائية.

وأعرب السفير الفلسطيني عن "شكره لموريتانيا -رئيسا وحكومة وشعبا- على موقفها الثابت تجاه القضية الفلسطينية، وكذلك موقفها غير المسبوق في قطع العلاقات الدبلوماسية مع إسرائيل".
 
وكانت وزيرة الخارجية الموريتانية الناها بنت مكناس أعلنت السبت الماضي في مهرجان شعبي -في أول تأكيد رسمي- أن بلادها لم تعد ترتبط بعلاقات مع إسرائيل، وأن العلاقات التي كانت قائمة "قطعت بشكل نهائي".
 
وجاءت تصريحات بنت مكناس رداً على اتهامات المعارضة للحكومة بأن العلاقات التي تم تجميدها في يناير/كانون الثاني 2009 ما زالت قائمة، وأن نظام ولد عبد العزيز "يضلل الشعب الموريتاني، ويتكتم على هذه العلاقات".
 
وقد نقلت وكالات ومؤسسات إعلام موريتانية عن مصادر إسرائيلية تأكيدها كذلك أن العلاقات الموريتانية الإسرائيلية باتت في خبر كان، وأن الجانبين قد أوقفا كل أشكال التعاون بينهما.
 
يُذكر أنه تم الإعلان رسميا عن إقامة علاقات بين موريتانيا وإسرائيل عام 1999، إلى أن أمر ولد عبد العزيز بتجميدها وإغلاق السفارة الإسرائيلية مطلع العام الماضي، احتجاجاً على الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة.
المصدر : الألمانية

التعليقات