لبنان رفض سابقا تسلم دعوة ليبيا للمشاركة في قمة سرت (رويترز-أرشيف)

أكد مسؤول بالجامعة العربية ثقته بمشاركة جميع البلدان العربية ومن ضمنها لبنان في القمة العربية المقررة في سرت بليبيا الأسبوع المقبل.
 
جاء ذلك عقب مشاركة لبنان اليوم في الاجتماعات التحضيرية لوزراء الخارجية العرب بسرت.
 
وذكرت مصادر صحفية أن المندوبين الدائمين لمجلس الجامعة فوجئوا خلال اجتماعاتهم في سرت بليبيا بشغل القائم بالأعمال في سفارة لبنان بليبيا نزيه عاشور مقعد بلاده.
 
وأكد الأمين العام للجامعة عمرو موسى أن لبنان تسلم الأحد الماضي الدعوة الليبية لحضور القمة.
 
وكانت وزارة الخارجية اللبنانية أعلنت في وقت سابق من الشهر الجاري رفض لبنان تسلم دعوة من ليبيا للمشاركة في القمة لأنها وصلت إلى جهة "غير مخولة" لتسلمها، هي السفارة اللبنانية في دمشق.
 
غياب مبارك
وفي سياق متصل ذكرت تقارير إعلامية مصرية اليوم أن الرئيس حسني مبارك لن يشارك في القمة، وأنه كلف رئيس الوزراء أحمد نظيف بتمثيل مصر فيها.
 
ويقضي مبارك فترة نقاهة في ألمانيا بعد عملية جراحية أجراها قبل أسبوعين.
 
ويذكر أن مبارك لم يشارك في القمتين العربيتين الأخيرتين اللتين عقدتا في دمشق عام 2008 والدوحة العام الماضي.
 
ومن جهة أخرى دعا مجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين في مشروع قراراته إلى عقد مؤتمر دولي في الجامعة لتوضيح قضية الأسرى الفلسطينيين وأبعادها مطلع عام 2011 بالتنسيق مع وزارة شؤون الأسرى الفلسطينية.
 
ودعا المجلس إلى ضرورة الاتصال بالدول التي تتخذ مواقف سلبية تجاه القرارات المتعلقة بالقضية الفلسطينية والصراع العربي الإسرائيلي في الأمم المتحدة وشرح وجهة النظر العربية ومحاولة تغيير موقفها.
 
ودان قرار إسرائيل الأخير بإضافة الحرم الإبراهيمي ومسجد بلال بن رباح في بيت لحم وأسوار القدس المحتلة إلى قائمة المواقع الأثرية والتاريخية لإسرائيل.
 
وذكر المجلس أن المصالحة الفلسطينية هي الضمانة الحقيقية الوحيدة في سبيل الحفاظ على الأراضي الفلسطينية مطالبا المجتمع الدولي بالضغط على إسرائيل من أجل رفع الحصار عن قطاع غزة وفتح المعابر من وإلى القطاع.

المصدر : وكالات