الدكتور يوسف القرضاوي (الجزيرة)
طمأن الدكتور يوسف القرضاوي رئيس مجلس إدارة جمعية البلاغ الثقافية مالكة موقع إسلام أون لاين الإلكتروني العاملين في الموقع بأنه مستمر في رسالته الهادفة للتعريف بالإسلام الحضاري والوسطي والتنوير والتصحيح على مستوى العالم باللغتين العربية والإنجليزية، وأنه لا نية لتصفيته.
 
وقال الشيخ القرضاوي أثناء برنامج الشريعة والحياة مساء الأحد إنه سيتم تصحيح الأوضاع التي وقعت مؤخرا "وستعود المياه إلى مجاريها".
 
وأشاد بدور قطر وأميرها وزوجته في دعم الموقع منذ انطلاقته قبل 11 عاما ليكون وسيلة عالمية لنشر الإسلام الحضاري والوسطي، مؤكدا حرص قطر على استمرار هذه الرسالة عبر الموقع.
 
وأضاف أن ما حدث من أخطاء وسقطات من الموقع خاضعة للتصحيح، وأنها يمكن التغاضي عنها بالنظر إلى حكم النفع الكبير للموقع.
 
وأشار الشيخ القرضاوي إلى أنه ليس كل ما ينشر عن الأزمة الأخيرة حقائق، مؤكدا أن هناك أكاذيب وشائعات وتحريفات.
 
وكانت نقابة الصحفيين المصرية دعت الشيخ يوسف القرضاوي للتدخل العاجل لحل أزمة تسريح المئات من محرري وموظفي الموقع في القاهرة، في حين أعلنت منظمات حقوقية وإعلاميون مصريون التضامن معهم.

المصدر : الجزيرة