انتقادات لتصريحات عباس عن الأنفاق
آخر تحديث: 2010/2/8 الساعة 16:49 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/2/8 الساعة 16:49 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/24 هـ

انتقادات لتصريحات عباس عن الأنفاق

فلسطيني يرمم نفقا دمرته الطائرات الإسرائيلية (الفرنسية-أرشيف)

سخر المتحدث باسم حركة المقاومة الإسلامية (حماس) فوزي برهوم من التصريحات التي قال فيها الرئيس محمود عباس إن الأنفاق بين قطاع غزة ومصر تستخدم لتهريب الخمر والمخدرات وسيارات المرسيدس.

واعتبر برهوم في تصريح له الاثنين أن ما أدلى به الرئيس عباس للصحافة المصرية "يدل على وقوفه مع إسرائيل وسعيه لتشويه صورة الشعب الفلسطيني وتأليب الرأي العام عليه من أجل إحكام الحصار" على القطاع، مما يجعله –برأي برهوم- شخصا لا يؤتمن على الشعب الفلسطيني.

وكان برهوم يرد على ما قاله الرئيس الفلسطيني يوم السبت الماضي لرؤساء الصحف المصرية من أن الأنفاق بين غزة ومصر تستخدم لتهريب الويسكي والمخدرات وسيارات المرسيدس بينما تدخل جميع احتياجات القطاع من المعابر الإسرائيلية.

أصحاب الأنفاق
وقوبلت هذه التصريحات باستهجان كبير من أصحاب الأنفاق الذين وصفوا تصريحات عباس بأنها افتراء واضح على سكان غزة، مشيرين إلى أن الأمن الموجود في غزة يراقب كل سلعة تدخل القطاع.

برهوم: تصريحات عباس تدلل على أنه شخص لا يؤتمن على الشعب الفلسطيني (الجزيرة نت-أرشيف)
وقال أحد أصحاب الأنفاق قرب بوابة صلاح الدين إن الاتهامات التي ساقها عباس تأتي في إطار التجاذبات السياسية.

وفي معرض تعليقه على تصريحات الرئيس عباس، اعتبر جابر قشطة نائب رئيس بلدية رفح أن ما قاله عباس من اتهامات يضع مصر في موقف محرج عبر الإشارة إليها بأنها هي من تصدر الخمور والمخدرات إلى القطاع.

لجنة مراقبة
ولفت قشطة إلى وجود لجنة شكلتها الحكومة الفلسطينية المقالة في غزة تراقب كل السلع والبضائع التي تدخل إلى القطاع عبر الأنفاق، مشيرا إلى أن "مزاعم أبو مازن تدلل على حجم المأزق الذي يعيشه، وأن الشعب الفلسطيني في غزة لن يغفر له هذا التجني المفضوح".

وقال رائد فتوح منسق لجنة إدخال البضائع إلى قطاع غزة -المنتدب من قبل السلطة الفلسطينية- إن السلطات الإسرائيلية تزود سكان قطاع غزة بسدس احتياجاتهم التموينية بشكل يومي.

المصدر : قدس برس

التعليقات