مفاوضات سرية إسرائيلية فلسطينية
آخر تحديث: 2010/2/5 الساعة 04:51 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/21 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة: القضاء العراقي يصدر مذكرة اعتقال بحق القيادي الكردي كوسرت رسول
آخر تحديث: 2010/2/5 الساعة 04:51 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/21 هـ

مفاوضات سرية إسرائيلية فلسطينية

إسرائيل تصر على عدم التعامل مع ضواحي القدس كمستوطنات (رويترز-أرشيف)

أفاد مصدر إعلامي إسرائيلي بأن إسرائيل تجري منذ حوالي عامين مفاوضات سرية مع السلطة الفلسطينية لوضع حل لمسألة الحدود.
 
وأوضحت صحيفة معاريف الإسرائيلية الخميس أن تلك المفاوضات التي تبحث سبل إيجاد حلول لقضايا الحل النهائي تتم تحت إشراف معهد بيكر الأميركي.
 
وأشار المصدر إلى أنه تمت خلال هذه المفاوضات بلورة تقرير يشمل مقترحات لحلول إقليمية ممكنة من أجل إنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.
 
وأضاف أن الهدف الذي وضع في بداية المفاوضات هو إيجاد حلول لقضية الحدود، وبعد ذلك ستوجه المفاوضات لوضع حلول عملية للقضايا الجوهرية مثل القدس واللاجئين والترتيبات الأمنية.
 
ولاحظت الصحيفة أن المفاوضات تجنبت التطرق لموضوع القدس رغم أهميته في الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، موضحة أن النقاش ركز على مصير المستوطنات والأحياء اليهودية التي تحيط بالمدينة.
 
وكشفت أنه تم الاتفاق خلال تلك المفاوضات على مبادئ أساسية من بينها أن يتم ضم المستوطنات القريبة قدر الإمكان من حدود عام 1967 على أن يتم الحفاظ على التواصل الجغرافي بين الطرفين.
 
وسيتم بموجب الاتفاق الأخذ بعين الاعتبار الموارد والحاجيات البيئية للفلسطينيين، بينما يسعى الإسرائيليون لعدم إخلاء المستوطنات الكبيرة إلى جانب ضم مناطق صغيرة إلى إسرائيل.
 
نتنياهو توقع استئناف مفاوضات السلام مع الفلسطينيين (الفرنسية-أرشيف)
معابر
واتفق الجانبان -تضيف الصحيفة- على تأمين معابر للفلسطينيين بين قطاع غزة والضفة الغربية تكون خاضعة للظروف السياسية الفلسطينية، بينما يحافظ الإسرائيليون على الشارع الرئيسي في غور الأردن والطريق الرابط بين تل أبيب والقدس (443).
 
وأصر الجانب الإسرائيلي في المفاوضات على أن الأحياء والضواحي المقدسية لن يتم التعامل معها على أنها مستوطنات.
 
وذكرت الصحيفة أن المفاوضات أسفرت عن خمس خرائط أبرزها يتضمن إخلاء مستوطنة أرييل ليتم بناؤها من جديد بالقرب من الخط الأخضر، مقابل منح الفلسطينيين أرضا بديلة في منطقة سلفيت رام الله القريبة من مطار بن غوريون.
 
وشارك في هذه المفاوضات –حسب نفس المصدر- مسؤولون في المجال الأمني والعسكري من إسرائيل والسلطة الفلسطينية، إلى جانب أكاديميين وخبراء من منظمات دولية وعناصر من القطاع الخاص.
 
وتزامن الكشف عن هذه الأنباء مع إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأربعاء في مؤتمر هرتزليا الأمني السنوي توقعه بأن يتم استئناف مفاوضات السلام مع الفلسطينيين خلال أسابيع.
 
وقال إن إسرائيل مستعدة لاستئناف المحادثات التي توقفت منذ اندلاع الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة في ديسمبر/كانون الأول 2008 دون شروط مسبقة.
المصدر : قدس برس

التعليقات