ضبط شبكة لتجارة الأعضاء باليمن
آخر تحديث: 2010/2/4 الساعة 15:16 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/2/4 الساعة 15:16 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/20 هـ

ضبط شبكة لتجارة الأعضاء باليمن

 
ذكرت صحيفة يمنية أن أجهزة البحث الجنائي تمكنت من فك خيوط شبكة دولية للاتجار بالأعضاء البشرية يتزعمها زوجان أردنيان ومعهما شركاء مصريون ويمنيون.

وأوردت أسبوعية الحوادث في عددها الصادر صباح اليوم تحقيقاً تضمن اعترافات أحد أفراد الشبكة الذي ألقي القبض عليه في مطار عدن، وأقر بأن زعيم الشبكة أردني يدعى رامي خلف جودة ويكنى أبو ثائر ومعه زوجته وشركاؤهما مصريون ويمنيون، جراحون وسماسرة.

وبحسب المتهم، وهو يمني الجنسية يدعى توفيق، فإن زعيم العصابة بدأ نشاطه منذ العام 2005، واستقطب مئات الضحايا من الجنسين من سوريا والأردن والسودان وفلسطين واليمن.

ويقول توفيق إنه كان يتم نقل الضحايا إلى القاهرة عن طريق سماسرة باليمن مقابل ألف دولار عن كل شخص، مشيراً إلى أنه تم استدراج أكثر من مائتي يمني إلى مصر وباعوا كلاهم.

ويزعم المتهم، أن ضباط مخابرات مصريين متورطون مع العصابة، شارحاً بالتفصيل عمليات انتزاع الكلى، والحوادث المأساوية التي يتعرض لها الضحايا في مصر، مؤكداً أن بيع الأعضاء البشرية لم يقتصر على الكلى بل شمل كذلك قرنية العين وفص الكبد والركبة والسائل المنوي.

ووفقاً لصحيفة الحوادث، فإن الإدارة العامة للبحث الجنائي كانت قد تلقت في وقت سابق معلومات من القاهرة بشأن ضبط عصابة للاتجار بالأعضاء البشرية، بينهم يمنيون وأردنيون في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي من ضمنهم أقارب لزعيم العصابة.

المصدر : يو بي آي

التعليقات