شعث يتحدث للصحفيين عقب وصوله غزة (الفرنسية)

أكد عضو اللجنة المركزية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) نبيل شعث أن تحقيق الوحدة وإنهاء الانقسام السبب الرئيس لزيارته لقطاع غزة التي وصلها اليوم الأربعاء وأعرب عن أمله بأن يتم ذلك ويلتئم شمل الوطن.
 
وقال شعث عقب وصوله إلى غزة عبر معبر بيت حانون (إيريز) في زيارة هي الأولى من نوعها منذ يونيو/حزيران 2007 "جئت هنا لتحقيق الوحدة حتى نستطيع أن نكون قادرين على تحرير وإنشاء دولتنا المستقلة".

وأضاف "أنا هنا لألتقي بأبنائنا في الأماكن التي هدمها الاحتلال في حربه الأخيرة ومقابلة العائلات التي استشهد أبناؤها، وأريد أن أرى أبناء حركتي التي أعتز وأتشرف بالانتماء إليها، كذلك للالتقاء بقيادات الفصائل الفلسطينية جميعا لأكون مبشرا لما تنادي به فتح، وهو الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام".

وتابع "الوحدة هي أساس انطلاقنا في تلك الزيارة أولا من أجل الوطن ومن ثم إعادة بناء غزة وتوفير الحياة الكريمة لأهلها ومن أجل كل فلسطين، فعلينا أن نوحد أنفسنا ونعيد بناء مؤسساتنا وأن ننطلق لاستعادة وطننا وحريته".

واعتبر شعث أن زيارته إلى غزة جاءت متأخرة، وأكد أنه لا يمكن الاستمرار في الانقسام، ودعا إلى استغلال كل الفرص لتحقيق الوحدة، وشدد على ضرورة إعمار غزة وإعادة اللحمة ووقف الاستيطان وإنهاء الاحتلال.

وقال "أنا لست قادما لأتفاوض بل لأساعد في خلق مناخ المصالحة والحوار والوحدة وإعادة البناء"، وأشار إلى أنه سيلتقي جميع الفصائل الفلسطينية.

وأضاف شعث "هناك قرار من فتح ورئيسها محمود عباس ولجنتيها الثورية والمركزية أن نكون دوما مع أهل غزة وألا نكرس الانقسام وألا نسمح له أن يتعمق وأن نفتح الأبواب للمصالحة، لذلك أنا هنا بدعم كامل من الرئيس".
 
طابع شخصي
وكان عضو اللجنة المركزية لفتح عزام الأحمد فد نفى أي صبغة رسمية لزيارة شعث إلى قطاع غزة، وأكد أنه ليس موفدا لحركة "فتح" إلى غزة وغير مخول بإجراء أي حوار أو اتصالات رسمية.

عزام الأحمد (الجزيرة)
وقال الأحمد إن زيارة شعث إلى قطاع غزة تأتي في سياق شخصي بحت وليست مرتبطة بأي عمل رسمي على الإطلاق، "فهو ذاهب لزيارة أهله، وقد أخبر القيادة بذلك، وهناك قرار لدى  فتح بالسماح لكوادرها بالذهاب إلى غزة، فهي ليست أرضا محتلة".

ترتيبات
وفي غزة أكد المتحدث باسم حركة المقاومة الإسلامية (حماس) سامي أبو زهري أن هناك ترتيبات لزيارة وفد من حركة فتح إلى قطاع غزة، لكنه لم يحدد تاريخ هذه الزيارة ولا الأسماء التي يضمها الوفد.

وقال أبو زهري إن حماس ترحب بهذه الزيارة، وأشار إلى أن غزة مفتوحة أمام أبنائها، ومسألة الدخول والخروج مرتبطة بالقانون وليس بأي حسابات حزبية أو سياسية.

وشدد على أن حماس مستعدة لأي لقاءات مباشرة مع فتح في إطار قناعتها بالمصالحة الوطنية خيارا إستراتيجيا.
 
وفي تطور آخر وصل رجل الأعمال الفلسطيني رئيس منتدى فلسطين منيب المصري إلى قطاع غزة اليوم عبر معبر بيت حانون.
 
وقال المصري إنه سيلتقي ممثلي الفصائل الفلسطينية ومن بينها حماس، وأكد أن ملف المصالحة والحوار الداخلي هو أحد الملفات المهمة في زيارته، وأضاف أنه بصدد إطلاق حملة الشهر الجاري لإعلان التجمع الفلسطيني الذي يترأسه ويضم شخصيات فلسطينية مستقلة.

المصدر : وكالات