اعتقال ناشطين بثوا دعاية للبرادعي
آخر تحديث: 2010/2/17 الساعة 16:57 (مكة المكرمة) الموافق 1431/3/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/2/17 الساعة 16:57 (مكة المكرمة) الموافق 1431/3/4 هـ

اعتقال ناشطين بثوا دعاية للبرادعي

البرادعي الذي قال إنه يفكر بالترشح للرئاسة بشروط يصل القاهرة بعد غد (الفرنسية-أرشيف)
علم مراسل الجزيرة بالقاهرة أنه ألقي القبض على ستة من شباب حركة "السادس من أبريل" المعارضة فجر اليوم في محافظة الجيزة لدى قيامهم بلصق إعلانات في الشوارع تدعو لانتخاب المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي رئيسا لمصر في الانتخابات الرئاسية المقبلة.
وكتب الناشطون شعارات في شارع السودان بالقاهرة تقول "نظام مبارك انتهى أمره" و"ادعم التغيير" و"لا لمبارك نعم للبرادعى رئيساً 2011".
 
ومن المقرر أن يصل البرادعي إلى القاهرة بعد غد الجمعة بعدما أحدث حالة
من النشاط في المناخ السياسي الراكد في مصر بإعلانه أنه قد يفكر في الترشح لانتخابات الرئاسة المقبلة عام 2011، لكن شروطه للترشح تضمنت إجراء تعديلات في الدستور وهي الشروط التي رجح محللون عدم تحققها.
 
ولم يعلن مبارك (81 عاما) الذي يجلس على كرسي السلطة منذ نحو ثلاثة عقود حتى الآن ما إذا كان سيترشح لانتخابات 2011، لكن الكثير من المصريين يعتقدون أنه إذا لم يرشح نفسه مرة أخرى فسيسعى لنقل السلطة إلى نجله جمال (46 عاما). وينفي كل من الأب والابن مثل هذا المخطط.
 
وتقول جماعات لحقوق الإنسان إنه يتم اعتقال نشطاء على فترات ومضايقتهم، وصعدت السلطات المصرية أيضا حملتها الصارمة ضد المدونين ونشطاء الإنترنت الذين ينظر إليهم كمخربين.
 
وكان مؤسس حزب الغد المعارض أيمن نور الذي حل في المركز الثاني بفارق واسع عن مبارك في الانتخابات السابقة، قال الاثنين إنه يرغب في الترشح للرئاسة مجددا عام 2011 والطعن في حكم قضائي يمنعه من تولي المنصب بسبب قضائه عقوبة سجن قال إنها استندت إلى اتهامات مدفوعة باعتبارات سياسية.
 
جاء ذلك بعدما أعلن حزب الغد ترشيح نور للانتخابات الرئاسية بأغلبية الأصوات في اقتراع أجري مساء الأحد.
 
كما كشف الكاتب والروائي المصري أنيس الدغيدي الثلاثاء النقاب عن نيته الترشح في الانتخابات القادمة والمنافسة مع غيره من المترشحين على منصب الرئيس المصري.
 
وقال الدغيدي (50 عاما) إنه اتخذ قرار الترشح بعد دراسة مستفيضة واستشارة عدد من المتخصصين بينهم سياسيون وأكاديميون وحقوقيون، حيث اكتشف أن 14 مادة في الدستور المصري تتيح له الترشح للرئاسة التي تتقيد بعدد من الشروط في مواد تم تعديلها مؤخرا.
 
وأضاف أن لديه اتفاقا نهائيا مع أحد الأحزاب المصرية الأربعة الكبرى على ضمه إلى الهيئة العليا للحزب والترشح من خلاله، وأنه سيعلن في وقت لاحق اسم هذا الحزب.
المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات