شعث: خلاف بحماس حول المصالحة
آخر تحديث: 2010/2/11 الساعة 21:57 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/2/11 الساعة 21:57 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/27 هـ

شعث: خلاف بحماس حول المصالحة

شعث التقى قيادة حماس في غزة الأسبوع الماضي (الفرنسية)

قال نبيل شعث عضو اللجنة المركزية لحركة التحرير الفلسطينية (فتح) إن قيادة حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في القطاع "ترغب بشدة في توقيع ورقة المصالحة المصرية، لكن قيادة الحركة في دمشق لم تتخذ قرارا بعد، وما صدر عنها من تصريحات يختلف جذريا عما سمعته في غزة".

وقال بعد محادثات الخميس في القاهرة وصفها بالمهمة مع وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط ومدير المخابرات المصرية عمر سليمان إنه لمس لدى قادة حماس في القطاع، الذي زاره الأسبوع الماضي "رغبة شديدة في عودة العلاقات مع مصر وضرورة توقيع الوثيقة وتحقيق الوحدة".

ثم استدرك شعث قائلا ""لكنهم لم يعدوا بموعد التوقيع لأن لديهم قيادة في دمشق". وحسب شعث فإن "القيادة في دمشق لم تتخذ بعد قرارا بتوقيع الوثيقة ثم النظر في التنفيذ".

اختلاف جذري
وأضاف "من الواضح أن ما صدر عن قيادة حماس في دمشق من تصريحات يختلف جذريا عما سمعته في غزة.. هناك فرق بين ما وجدته وبين ما قد يقومون به".

"
اقرأ أيضا
- خلاف فتح وحماس والقضية الفلسطينية

- فتح وحماس .. توتر مستمر في العلاقات
"

كما قال شعث إن مصر أشادت بزيارته إلى القطاع وهي تشجع زيارات أخرى يقوم بها قياديو فتح لإنهاء القطيعة، كما هو الحال مع زيارة يقوم بها وفد من المجلس الثوري لفتح الأيام القادمة.

وجدد قيادي فتح دعوته إلى حماس لتوقيع ورقة المصالحة المصرية كما هي قبل القمة العربية التي تبدأ الأسبوع القادم في طرابلس، وقال إنه لا حوار جديدا قبل التوقيع، وإن من المستحيل النظر في تحفظات حماس على الوثيقة لأن ذلك يفتح الباب أمام مائة تحفظ من الفصائل الأخرى.

وتقول حماس إنها تريد تحقيق المصالحة لكنها تطلب مراجعة بنود غيرت صياغاتها حسب قولها.

المصدر : وكالات

التعليقات