رائد صلاح يواجه سيلا من لوائح الاتهام الإسرائيلية

قدمت النيابة الإسرائيلية لائحة اتهام ثانية ضد رئيس الحركة الإسلامية داخل الخط الأخضر الشيخ رائد صلاح، اتهمته فيها باختراق القانون في القدس المحتلة عام 2007 لمشاركته في إقامة حفل خيري بلغ عدد المشاركين فيه نحو 30 شخصا.

وتتهم اللائحة الجديدة صلاح بخرق القوانين الإسرائيلية التي كانت تحظر عليه إذ ذاك الاقتراب من أسوار القدس لمسافة 150 مترا والالتقاء بأكثر من سبعة أشخاص.

وكانت الشرطة الإسرائيلية قد هاجمت المشاركين في العشاء المذكور بالقنابل الصوتية والمسيلة للدموع، وأصيب صلاح بجروح في يده.

وأكد صلاح للجزيرة أن لائحة الاتهام وهي الثانية خلال شهر واحد ستتبعها ثلاث لوائح أخرى.

وقد فرضت محكمة إسرائيلية عليه تسليم نفسه أواخر الشهر الجاري ليقضي حكما بالسجن تسعة أشهر بعد اتهامه بالاعتداء على شرطي إسرائيلي خلال مشاركته في تظاهرات لمنع إقامة جسر عند باب المغاربة الملاصق لحائط البراق.

المصدر : الجزيرة,قدس برس