معتقلون سقطوا بقبضة الشرطة العراقية في وقت سابق (رويترز-أرشيف)

أعلن وزير الداخلية العراقي المنصرف جواد البولاني اعتقال 39 عنصرا مما يعرف بـ"دولة العراق الإسلامية" المنضوي تحت لواء تنظيم القاعدة في العراق.

وأضاف البولاني أن المعتقلين يمثلون الهيكل التنظيمي للقاعدة في محافظة الأنبار.

وحسب البولاني فإن المجموعة نفذت تفجيرات بسيارات ملغومة وهجمات على الشرطة، وجندت مهاجمين انتحاريين من الخارج وزودتهم بالسلاح وتآمرت لشن هجمات على وزارات حكومية.

وأضاف البولاني أن أحد المعتقلين، ويدعى حازم الزاوي، هو "وزير الأمن" فيما يعرف بدولة العراق الإسلامية، وقال مسؤولون آخرون إن من بين المعتقلين إبراهيم الزبيع، وهو "نائب وزير الحربية" في التنظيم.

إلى ذلك قالت الشرطة إنها قتلت مسلحيْن واعتقلت آخريْن، أحدهما مغربي، إثر مواجهات مسلحة في الموصل الخميس، أسفرت كذلك عن إصابة عنصرين أمنيين.

وفي تطور آخر قال رئيس مجلس إنقاذ مدينة الأنبار حميد الهايس إن ثلاثة قطريين، إضافة إلى شيخ عشيرة عراقي، خطفوا أمس الخميس غرب العراق.

وحسب الهايس فإن القطريين الثلاثة كانوا "يمارسون هواية صيد الطيور والحيوانات البرية في الصحراء الممتدة بين مدينتي الأنبار والموصل".

المصدر : وكالات