لبنان يشهد انتهاكات إسرائيلية متكررة لحدوده وأجوائه (الفرنسية-أرشيف)

اتهم الجيش اللبناني الثلاثاء إسرائيل بانتهاك السيادة اللبنانية من خلال اجتياز دوريتين إسرائيليتين راجلتين السياج التقني جنوب لبنان وتوغلهما ضمن أراض متحفظ عليها لبنانيا.

وقال بيان صادر عن قيادة الجيش اللبناني إن "دورية راجلة تابعة للعدو الإسرائيلي"، قوامها عنصران، أقدمت أول أمس عند الساعة العاشرة وعشرين دقيقة صباحا على اجتياز السياج التقني مقابل مركز رأس السماقة في منطقة مزارع شبعا المحتلة، وذلك لمسافة عشرين مترا ضمن أراض متحفظ عليها لبنانيا، لمدة 15 دقيقة.

واعتبر البيان ما قامت به الدورية الإسرائيلية "انتهاكا جديدا للسيادة اللبنانية"، وقال إن دورية مماثلة، قوامها أربعة عناصر، أقدمت عند الساعة السابعة و55 دقيقة من صباح أمس على تكرار الخرق المذكور. 

وقال البيان إن وحدات الجيش اللبناني المنتشرة في المنطقة اتخذت "التدابير الميدانية المناسبة، وتجري متابعة الموضوع بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان".

في غضون ذلك دعا الرئيس اللبناني العماد ميشال سليمان الثلاثاء إلى وضع إستراتيجية وطنية دفاعية لردع "الاعتداءات" الإسرائيلية.

وقال بيان رسمي إن الرئيس سليمان دعا في كلمة خلال جولة له بجنوب لبنان "إلى وضع إستراتيجية وطنية دفاعية ترتكز على القدرات الوطنية والدبلوماسية والعسكرية وإلى قدرات المقاومة، لردع الاعتداءات الإسرائيلية على المياه والنفط وعلى شبكات الاتصالات وكذلك التجسس، ولتأكيد العزم والإصرار على استرجاع الأراضي المحتلة أو تحريرها، والتصدي للخروقات الجوية والبرية والبحرية الإسرائيلية".

وأضاف سليمان أن الدفاع عن الوطن "هو الالتزام بالعقيدة الوطنية للجيش التي لم تتغير ولا يجوز أن تتغير، وقد أثبتت نجاحها، وهي تختصر في أن الجيش هو خط الدفاع الأول".

المصدر : وكالات