ملك البحرين حمد بن عيسى يدعو مكتسبي جنسية بلاده إلى الالتزام بالوطنية والانتماء
(رويترز-أرشيف)

أعلن ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة الثلاثاء أن بلاده ستحد من عدد الأجانب الذين تمنحهم الجنسية، مؤكدا ضرورة التزام مكتسبي الجنسية البحرينية بـ"القانون والروح الوطنية والانتماء".
 
وقال الملك في كلمته أمام الجلسة الافتتاحية للبرلمان "لقد أثبتت الممارسة في مجال التجنيس أنه من غير المعقول أن ينتمي إنسان إلى بوتقة الهوية الوطنية البحرينية التي نعتز بها جميعا إلا إذا كان متشبعا بالروح الوطنية البحرينية العالية طبعا وأخلاقا وسلوكا".
 
ودعا إلى "احترام القانون الذي هو أساس تلك الروح العريقة وأن يكون لحامل الجنسية البحرينية انتماء والوطن بحاجة إليه وفي أضيق الحدود عددا وذلك ما يجب الالتزام به".
 
وتعد هذه هي المرة الأولى التي يتحدث فيها ملك البحرين عن معايير في عملية التجنيس التي شكلت على مدى السنوات الخمس الماضية محور جدل شديد بين الحكومة والمعارضة.
 
ففي حين يتهم المعارضون الحكومة بالقيام بعملية تجنيس خارج القانون لتعديل الميزان الديمغرافي لصالح السنة على حساب الشيعة، تنفي الحكومة ذلك وتؤكد أن التجنيس يتم وفق القانون.
 
وتقول المعارضة الشيعية إن الحكومة تمنح الجنسية على وجه الخصوص للسنة القادمين من باكستان والأردن واليمن الذين يخدمون في القوات المسلحة وأجهزة الأمن.
 
وفي أول رد للمعارضة على تلك التصريحات اعتبر منصور الجمري رئيس تحرير صحيفة "الوسط"  أن هذه هي المرة الأولى التي يستخدم فيها الملك كلمة التجنيس التي تستخدمها المعارضة حيث تنفي الحكومة الموضوع دائما، معتبرا ذلك بادرة للمعارضة.  

يذكر أن البحرين هي أقل دول الخليج إنتاجا للنفط إذ يبلغ إنتاجها 36 ألف برميل يوميا، لكن النفط ما زال يمثل مصدر الدخل الأساسي في موازاة مساعي المملكة الصغيرة لتنويع مصادر الدخل وخصوصا عبر تعزيز المركز المالي الإقليمي الذي تمثله في المنطقة.

المصدر : وكالات