مشعل يلتقي المبعوث الروسي في دمشق
آخر تحديث: 2010/12/13 الساعة 16:06 (مكة المكرمة) الموافق 1432/1/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/12/13 الساعة 16:06 (مكة المكرمة) الموافق 1432/1/7 هـ

مشعل يلتقي المبعوث الروسي في دمشق

التقى رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، خالد مشعل مساء أمس في دمشق نائب وزير الخارجية الروسي ألكسندر سلطانوف، وذلك بحضور وفد من قيادة الحركة.

وذكر بيان -وصلت الجزيرة نت نسخة منه- أن اللقاء تم خلاله التباحث والتشاور بين الطرفين حول تطورات القضية الفلسطينية وتعثر عملية التسوية، والأوضاع الصعبة التي يواجهها سكان قطاع غزة، إضافة إلى مجمل الأوضاع في المنطقة.

ونقلت وكالة أنباء نوفوستي الروسية -عن بيان لوزارة الخارجية- أن المبعوث الخاص للرئيس الروسي تبادل مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس الآراء حول عملية السلام، على خلفية رفض إسرائيل تجميد النشاط الاستيطاني.

كما دعت روسيا طرفيْ النزاع الفلسطيني الإسرائيلي إلى ضبط النفس والإحجام عن خطوات تزيد التوتر.

وكان سلطانوف المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط قد وصل إلى دمشق أمس الأحد قادما من بيروت ضمن جولة في المنطقة.

وتأتي جولة المبعوث الروسي في ظل تحركات دولية وإقليمية لإنقاذ عملية التفاوض بين الفلسطينيين والإسرائيليين من المأزق الذي دخلت فيه جراء تمسك حكومة الاحتلال برفض تجميد الاستيطان وفشل واشنطن في إقناعها بذلك.

وتجدر الإشارة إلى أن روسيا كانت سباقة إلى الاتصال بحركة حماس، منذ فوز الحركة بانتخابات عام 2006، وفي مايو/أيار المنصرم استقبل الرئيس ديمتري ميدفيديف خالد مشعل في دمشق، وكان اللقاء الأول من نوعه على هذا المستوى.

وأكد الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية أندريه نيسترينكو -في بيان رسمي خلال زيارة ميدفيديف إلى دمشق- أن حماس "حركة مدعومة بثقة وتعاطف جزء مهم من الفلسطينيين"، مشيرا إلى أن الاتصالات بين موسكو والحركة تتم بشكل منتظم.

كما دعا ميدفيديف -في نفس الفترة خلال زيارته تركيا- إلى إشراك حماس في عملية السلام في المنطقة، وهو ما أثار غضب إسرائيل.

يشار إلى أن روسيا تعمل مع الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة والولايات المتحدة في إطار اللجنة الرباعية الدولية المكلفة برعاية العملية السلمية في الشرق الأوسط. وتصنف هذه المجموعة حماس كـ"منظمة إرهابية".

المصدر : وكالات,الجزيرة
كلمات مفتاحية:

التعليقات