وقف صحيفة مقربة لسيف الإسلام القذافي
آخر تحديث: 2010/11/4 الساعة 19:16 (مكة المكرمة) الموافق 1431/11/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/11/4 الساعة 19:16 (مكة المكرمة) الموافق 1431/11/28 هـ

وقف صحيفة مقربة لسيف الإسلام القذافي

 

أصدر أمين اللجنة الشعبية العامة (رئاسة الوزراء) البغدادي المحمودي اليوم الخميس قرارا بوقف الصدور الورقي لصحيفة أويا الأسبوعية التابعة لشركة الغد للخدمات الإعلامية المقربة من سيف الإسلام نجل الزعيم الليبي معمر القذافي
.

وجاء قرار البغدادي على خلفية نشر الصحيفة لافتتاحية دعت فيها إلى تنفيذ فكرة "الاقتحام النهائي" التي سبق ونوه بها الزعيم الليبي في كلمة ألقاها في مدينة مصراته بين من يعرفون برفاقه وذلك خلال شهر رمضان 2008، وكانت افتتاحية الصحيفة قد زعمت أن الحكومة فشلت في معالجة مشكلة الفساد.

وأشارت الافتتاحية إلى أن الوقت قد حان لتنفيذ تلك الفكرة بعدما اقتربت ليبيا من درجة الأزمة في "ممارسة السلطة الشعبية" وإدارة شؤون الدولة المحلية بفعل أولئك السراق والمرتشين والمتاجرين بالشعارات ممن احتسبوا على الثورة وهي منهم براء، حسب تعبير الافتتاحية.

وقال مسؤول بشركة الغد للخدمات الإعلامية التي تتبعها الصحيفة -خلال اتصال مع الجزيرة نت- إنهم بصدد دراسة موقف تجاه هذا المستجد وتحديد خطواتهم القادمة.

وتوقفت "أويا" عن الصدور اليومي في 21 يناير/كانون الثاني من العام الجاري على خلفية نشرها خبرا تبينت صحته لاحقا، لتستأنف فيما بعد الصدور بشكل أسبوعي منذ الأول من يوليو/تموز 2010.

وساعدت أويا -التي لا تزال نسختها الإلكترونية متوفرة- في قيادة انفتاح محدود لحرية التعبير في ليبيا حيث نشرت مقالات تزعم فساد مسؤولين وافتقارهم للكفاءة.

ورغم وقف الصحيفة فإن سيف الاسلام وحلفاءه ما زالوا يسيطرون على أقوى مجموعة إعلامية غير خاضعة لسيطرة الحكومة.

يشار إلى أن شركة الغد تملك أيضا صحيفة قورينا الأسبوعية وقناة المتوسط ووكالة ليبيا برس للأنباء.

المصدر : الجزيرة + رويترز

التعليقات