فياض طالب بالبناء على الموقف الأوروبي (الجزيرة نت-أرشيف)
أبلغ رئيس حكومة تسيير الأعمال الفلسطينية سلام فياض وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ ضرورة رفع الحصار الإسرائيلي عن قطاع غزة وإنهاء نظام السيطرة الذي تمارسه إسرائيل ضد الشعب الفلسطيني، مؤكداً أن إنهاء الاحتلال وإقامة دولة فلسطين هما مفتاح السلام والاستقرار في المنطقة.
 
وطلب فياض خلال استقباله هيغ في مقر الحكومة بمدينة رام الله، البناء على الموقف الذي عبر عنه الاتحاد الأوروبي في بيان المجلس الوزاري الصادر في ديسمبر/كانون الأول من العام الماضي، وبيان اللجنة الرباعية الصادر في مارس/آذار الماضي.
 
واعتبر أنهما يشكلان أساساً لموقف دولي "يساهم في إعطاء المصداقية للعملية السياسية وقدرتها على تحقيق أهدافها وخاصةً إنهاء الاحتلال عن كامل الأرض الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967، وتمكين الشعب من تقرير مصيره في دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، باعتبار أن ذلك يشكل مفتاح السلام والاستقرار في المنطقة".
 
من جهة ثانية وقع هيغ ووزيرة الثقافة الفلسطينية سهام البرغوثي بحضور فياض على معاهدة ثقافية بين المملكة المتحدة ومنظمة التحرير الفلسطينية في مجال الإنتاج السينمائي.
 
بدوره، عبر هيغ عن إعجابه "بالإنجازات التي تحققها الحكومة على مستوى النمو الاقتصادي، والإنجازات الأمنية التي يتم تحقيقها، وكذلك عملها الجاد والمتواصل لاستكمال بناء مؤسسات دولة فلسطين وبنيتها التحتية".
 
وأكد موقف بريطانيا والتزامها "بضرورة دفع الجهود السياسية وفقاً لقرارات الشرعية الدولية، لضمان تنفيذ حل الدولتين وإقامة دولة فلسطين على حدود عام 1967، والقدس عاصمة للدولتين، وإيجاد حل لكافة قضايا الوضع النهائي بما في ذلك إيجاد الحل العادل لقضية اللاجئين".

المصدر : يو بي آي