وزارة الصحة الفلسطينية قالت إن الغارة الإسرائيلية أوقعت ثلاثة جرحى (الفرنسية-أرشيف) 

استشهد فلسطيني وأصيب  ثلاثة آخرون جراء غارة إسرائيلية استهدفت سيارة أثناء مرورها على مقربة من المقر الرئيسي للشرطة في مدينة غزة.

وقال مراسل الجزيرة في غزة إن الانفجار -المرافق للغارة- كان قويا وإنه أدى إلى تناثر أشلاء راكب السيارة، وأضاف أن هويته لم تحدد بعد.

وأشار المراسل إلى أن انفجار السيارة تزامن مع تحليق مكثف لطائرات حربية إسرائيلية وأخرى مخصصة للتجسس، وهو ما دفع بعض المصادر إلى ترجيح أن يكون الانفجار ناجما عن غارة.

وأكدت وزارة الداخلية في الحكومة المقالة لاحقا نبأ الغارة الإسرائيلية على السيارة، وأشار المتحدث باسم وحدة الطوارئ في وزارة الصحة إلى أن ثلاثة أشخاص بينهم سيدة أصيبوا في الغارة.
 
وأفادت وزارة الداخلية بأن الشهيد ينتمي إلى جماعة جيش الإسلام، وقال مراسل الجزيرة نت في غزة أنه يدعى محمد جمال النمنم (37 عاما).
 
في المقابل امتنع الجيش الإسرائيلي عن التعليق على الغارة التي وقعت في وقت يشهد فيها قطاع غزة المحاصر فترة هدوء نسبي.

وهرعت أجهزة الطوارئ إلى موقع الانفجار الذي خلف عامودا من الدخان الأسود، حسب ما أفاد شهود عيان. وأظهرت لقطات تلفزيونية السيارة المستهدفة وهي منقلبة رأسا على عقب وسط الشارع.

المصدر : الجزيرة + وكالات