سكوت غريشن يتحدث للصحفيين بالعاصمة السودانية قبل يومين (الفرنسية)

بدأ المبعوث الأميركي إلى السودان سكوت غريشن سلسلة لقاءات مع المسؤولين السودانيين تتناول موضوع استفتاء تقرير مصير الجنوب المقرر إجراؤه في يناير/كانون الثاني المقبل.

وذكر مراسل الجزيرة في الخرطوم أن لقاءات غريشن مع علي كرتي وزير الخارجية وغازي صلاح الدين مسؤول ملف دارفور وعلي عثمان طه نائب الرئيس السوداني ستبحث ترتيبات الاستفتاء والمفاوضات الخاصة بمدينة أبيي, فضلا عن تطورات ملف دارفور.

وكان غريشن قال إنه لا توجد أي مقترحات من جانب الإدارة الأميركية لتأجيل الاستفتاء، في حين جدد رئيس مفوضية الاستفتاء محمد إبراهيم خليل القول بأن هذه العملية معقدة وصعبة، وذلك في تصريحات لهما على هامش تسلم المفوضية بطاقات من الأمم المتحدة للشروع في تسجيل الناخبين للاستفتاء.

وتأتى مباحثات المبعوث الأميركي في الخرطوم بعد نحو أسبوع من مباحثات مماثلة أجراها السيناتور جون كيري رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأميركي.

ميارديت ينفي
على صعيد آخر، رد سلفاكير ميارديت النائب الأول للرئيس السوداني رئيس حكومة الجنوب على تصريحات صحفية نسبت إليه تفيد بسعيه للتطبيع مع إسرائيل وبوجود خلافات داخل الحركة، حيث اتهم جهات لم يسمها بالسعى لعرقلة إجراء الاستفتاء.

وقال ميارديت إن هذه الجهات تفعل ذلك من خلال تأويل تصريحاته، بهدف الوقيعة بحكومته.

قوى أجنبية
من جهة أخرى، أكد محمد عثمان الميرغنى زعيم الحزب الاتحادى الديمقراطى السودانى اليوم الأحد أن حزبه مع  الحفاظ على وحدة السودان وعدم بعثرته، متهما في الوقت نفسه بعض القوى الأجنبية بالسعي لتعزيز الانفصال.

وعقب مباحثات أجراها بالقاهرة اليوم مع وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط ومع الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى، قال الميرغني إن الدول التي تدفع باتجاه الانفصال هي دول قائمة على الوحدة ضاربا المثل بكل من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وبريطانيا.

وأكد الميرغني الذي يرأس التجمع الديمقراطي السوداني المعارض، على أهمية أن يكون استفتاء الجنوب نزيها، كما أكد أن الموقف الراهن في السودان يتطلب تجمع كل القوى السياسية والمشاركة في الرأي وليس في السلطة والحكم.

وحول تصريحات سلفاكير رئيس حكومة الجنوب عن إقامة علاقات مع إسرائيل فى حالة الانفصال وما تؤشر إليه قال الميرغني إن "سلفاكير نفى هذا الكلام، وهذا يكفي وعلى كل حال هذه جبهة أخرى".

المصدر : الجزيرة + وكالات