البشير مستقبلا الوزير أبو الغيط وسليمان في وقت سابق (الفرنسية-أرشيف)

يزور اليوم وفد مصري رفيع المستوى برئاسة وزير الخارجية أحمد أبو الغيط ورئيس المخابرات عمر سليمان، العاصمة السودانية الخرطوم وجوبا عاصمة إقليم جنوب السودان.

وذكرت مصادر إعلامية أن الوزيرين سيجريان مباحثات هامة مع كبار المسؤولين السودانيين بينهم الرئيس عمر البشير ونائبه سلفاكير ميارديت حول الوضع الراهن في السودان والتعقيدات التي تكتنفه.

وتأتي هذه الزيارة وسط توترات متزايدة وخلافات حادة بين شريكي الحكم حزب المؤتمر الوطني والحركة الشعبية لتحرير السودان، وذلك قبل ثمانين يوماً فقط من موعد إجراء الاستفتاء لتقرير مصير جنوب السودان يوم 9 يناير/كانون الثاني القادم.

كما تأتي بعد يومين فقط من زيارة إلى مصر سلم خلالها وزير الدفاع السوداني عبد الرحيم محمد حسين رسالة من البشير إلى الرئيس المصري حسني مبارك.

في هذه الأثناء دعا تجمع الأحزاب الجنوبية في السودان إلى احترام خيار الجنوبيين في استفتاء بشأن تقرير مصيرهم.

وطالب ممثلون عن تلك الأحزاب في حديث للصحفيين بالخرطوم، حكومة جنوب السودان بخلق أجواء مناسبة تمكن من إجراء استفتاء حر ونزيه وسلمي.

على صعيد متصل، أصدرت مفوضية استفتاء جنوب السودان قراراً أعلنت فيه رسميا الجدول الزمني لكافة عمليات الاستفتاء على تقرير مصير الجنوب.

المصدر : الجزيرة