كارتر خلال زيارة سابقة للشرق الأوسط (رويترز-أرشيف)

يعتزم الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر زيارة الشرق الأوسط يوم السبت لحشد التأييد لاتفاق السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وتشمل زيارة كارتر -الذي يرأس وفدا يسمى "مجموعة الحكماء" بقيادة الرئيسة الإيرلندية السابقة ماري روبنسون- مصر وسوريا والأردن والأراضي الفلسطينية المحتلة وإسرائيل.

وحسب بيان "مجموعة الحكماء"، فإن زيارة الوفد -الذي يضم أيضا مبعوث الأمم المتحدة السابق الأخضر الإبراهيمي- تهدف إلى "حشد التأييد في المنطقة لمفاوضات الوضع النهائي الحالية، مع التشديد على ضرورة التوصل إلى سلام عادل وآمن".

يذكر أن "مجموعة الحكماء" تشكلت على يد زعيم جنوب أفريقيا نيلسون مانديلا عام 2007.

وكان كارتر قد صرح في وقت سابق بأن النجاح في تحقيق السلام في الشرق الأوسط يتوقف على وقف إسرائيل للبناء في المستوطنات بالضفة الغربية كما يطلب بذلك الفلسطينيون.

وفي مقال نشرته صحيفة واشنطن بوست الأميركية سابقا، قال كارتر إن التجميد الكامل للاستيطان هو مفتاح أساسي لأي اتفاقية سلام، أو لأي رد إيجابي من قبل الدول العربية نحو إسرائيل.

المصدر : الجزيرة + وكالات