محمد عبد الله محمد دبلوماسي سابق ويحمل الجنسية الأميركية (الفرنسية)

عين الرئيس الصومالي شريف شيخ أحمد اليوم الخميس رئيس وزراء جديدا خلفا لعمر عبد الرشيد شرماركي، الذي قدم استقالته منذ نحو ثلاثة أسابيع بعد خلافات مع شريف.

وقال شريف إنه عين محمد عبد الله محمد رئيس وزراء جديدا بعد مشاورات، وأضاف أنه "الرجل المناسب الذي سيتعامل مع الوضعية الصعبة التي تعيشها البلاد".

ومن المنتظر أن يصادق البرلمان -في أجل أقصاه شهر- على تعيين محمد عبد الله، الحاصل على الماجستير في العلوم السياسية في إحدى الجامعات الأميركية.

وبعد مصادقة البرلمان على هذا التعيين سيباشر رئيس الوزراء الجديد خطوات تشكيل حكومته ليطرحها على البرلمان من أجل المصادقة عليها.

وبعد تعيينه قال محمد عبد الله إن أولويته هي تحقيق الأمن، وأكد أنه سيواجه "المتمردين الذين يقفون وراء إراقة الدماء في الصومال، وذلك إما بقتالهم أو بالمصالحة معهم إن كانوا مستعدين لذلك".

وقد ولد رئيس الوزراء الجديد -الذي يحمل أيضا الجنسية الأميركية- في العاصمة الصومالية مقديشو عام 1962، وشغل منصب مراقب مالي في السفارة الصومالية بواشنطن عام 1985، كما اشتغل مع منظمات حقوقية.

المصدر : وكالات