ميشال سليمان أثناء لقائه وفد الكونغرس بقيادة جون ماكين (الفرنسية)

طالب الرئيس اللبناني ميشال سليمان أثناء لقائه وفدا من الكونغرس الأميركي واشنطن إعادة النظر في قرارها القاضي بمنع بث بعض القنوات التلفزيونية ومنها قناة المنار التابعة لحزب الله اللبناني.
 
وقال بيان رئاسي صدر مساء أمس الجمعة إن سليمان طلب أثناء استقباله للوفد الذي يضم عددا من النيابيين بينهم السيناتور الأميركي جون ماكين "إعادة النظر بالقرار القاضي بمنع بث بعض القنوات التلفزيونية ومنها قناة المنار".
 
وأشار سليمان إلى أن "موضوع الحريات الإعلامية والدفاع عنها واحترام حرية التعبير هي ميزة أساسية للبنان" مشيرا إلى أنه "أعطى توجيهاته للمعنيين في لبنان والسفراء في الخارج لمتابعة هذا الموضوع".
 
استثناء
من جهة أخرى لمح سليمان إلى استثناء بلاده من التدابير التي تعتزم الإدارة
الأميركية اتخاذها حيال المسافرين إليها، قائلا إن "لبنان ينعم بمناخ من الهدوء والاستقرار وإن التدابير المتخذة في المطار جيدة جدا وأثبتت فاعليتها".
 
وكانت السلطات الأمريكية قد أعلنت أنها ستخضع المسافرين الآتين إليها من عدد من الدول بينها لبنان لإجراءات أمنية مشددة، وذلك عقب إحباط
محاولة لتفجير طائرة ركاب أميركية كانت متوجهة من أمستردام بهولندا إلى
ديترويت بالولايات المتحدة.
 
من جهة أخرى أكد سليمان للوفد أن "الوضع مستتب على الجانب اللبناني من الحدود مع إسرائيل حيث يطبق القرار 1701".
 
ودعا المجتمع الدولي والولايات المتحدة إلى "الضغط على إسرائيل لتطبيق
القرار 1701 والانسحاب من الأراضي اللبنانية التي لا تزال تحتلها ووقف
خروقاتها الجوية والبحرية وتهديدات مسؤوليها المستمرة ضد لبنان".
 
وكان الوفد النيابي الأميركي الذي يضم جون ماكين وجون باراسو وجون تيون قد وصل مساء أمس إلى بيروت في زيارة يجري خلالها محادثات تتناول العلاقات الثنائية والوضع في المنطقة.

المصدر : وكالات