موسى لا يستبعد اجتماعا وزاريا
آخر تحديث: 2010/1/6 الساعة 12:13 (مكة المكرمة) الموافق 1431/1/21 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة: قتيل و6 جرحى في إطلاق نار داخل كنيسة بمنطقة ناشفيل بولاية تينيسي الأميركية
آخر تحديث: 2010/1/6 الساعة 12:13 (مكة المكرمة) الموافق 1431/1/21 هـ

موسى لا يستبعد اجتماعا وزاريا

موسى لم يستبعد عقد اجتماع لوزراء الخارجية العرب لبحث الموفف (الجزيرة-أرشيف)

يجري الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى مباحثات في الرياض اليوم مع ملك السعودية عبد الله بن عبد العزيز, وذلك في إطار نشاط دبلوماسي عربي لدراسة ما قيل إنها أفكار أميركية لإحلال سلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.
 
ورأى موسى في تصريح للصحفيين أن هناك أفقا لإحياء عملية السلام المتعثرة في ضوء التحركات والجهود المبذولة لدفع عملية السلام. وقال موسى "إننا نأمل. نحن ننتظر ونترقب تلك الجهود والتحركات".
 
ولم يستبعد موسى عقد اجتماع لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية لبحث التطورات الراهنة، وقال إن ذلك ممكن "ولكن بعد أن تتضح بعض الأمور". وذكر أن طبيعة التحركات الحالية ستتضح في الفترة القصيرة المقبلة، خاصة أن هناك اتصالات كثيرة الآن سواء عربية أو دولية في هذا الإطار.
 
وبشأن ما تردد عن تعرض الرئيس الفلسطيني محمود عباس لضغوط للتنازل عن ربطه استئناف المفاوضات مع إسرائيل بالوقف التام للاستيطان، قال موسى إن كلام الرئيس الفلسطيني كان واضحا بأن وقف الاستيطان نقطة أساسية وأمر أساسي لاستئناف المفاوضات والتحرك الجاد في إطار جهود السلام. واعتبر أنه من دون استئناف المفاوضات, سيكون هناك شكوك في جدوى التحرك في ظل الوضع الراهن.
 
الفيصل قال إنه بحث في دمشق والقاهرة سبل جمع الصف العربي (الفرنسية)
وكان ملك الأردن عبد الله الثاني أجرى مباحثات في الرياض, وقبل ذلك نقل وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل رسالة من ملك السعودية إلى الرئيس السوري بشار الأسد في دمشق. وقال الفيصل الذي زار مصر أيضا إنه بحث أثناء زياراته المتتالية سبل جمع الصف العربي.
 
موقف موحد
وفي وقت سابق, قال مسؤولون مصريون ودبلوماسيون عرب إن القاهرة والرياض تسعيان إلى بلورة موقف عربي موحد يوفر مظلة لعباس لاستئناف المفاوضات التي يصر الرئيس الفلسطيني على ضرورة وقف النشاط الاستيطاني في الأراضي الفلسطينية قبل الموافقة على استئنافها.
 
ومن المقرر أن يزور وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط ومدير جهاز المخابرات العامة عمر سليمان واشنطن الجمعة المقبلة لبحث المقترحات الأميركية الجديدة بشأن إحلال السلام بالشرق الأوسط.
المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات