الدخان يتصاعد من مبنى التحريات والأدلة الجنائية (الفرنسية)

قتل 18  شخصا وأصيب 80 آخرون في هجوم بسيارة مفخخة استهدف صباح اليوم مديرية التحريات والأدلة الجنائية التابعة لوزارة الداخلية العراقية في حي الكرادة وسط بغداد.
 
وقالت مصادر في الشرطة العراقية إن عددا من الضحايا هم من عناصرها, مشيرة إلى أن مبنى المديرية انهار مباشرة إثر الانفجار.
 
وأضافت المصادر أن الحصيلة تبقى مرشحة للارتفاع خاصة أن المبنى المستهدف يضم عادة عددا كبيرا من المواطنين في مثل هذا الوقت.

وقد نجحت فرق الإنقاذ في إخراج عدد من الجرحى من بين أنقاض المبنى الذي كان يضم عشرات الموظفين قبل انهياره.
 
من جانبه قال مصور تابع لوكالة رويترز إن سيارات الإسعاف والدفاع المدني هرعت إلى مكان الحادث, مضيفا أن المبنى تعرض لأضرار جسيمة.
 
يذكر أن بغداد شهدت أمس سلسلة هجمات جديدة بالسيارات المفخخة رغم الإجراءات الأمنية المشددة, استهدفت ثلاثة فنادق وأوقعت 36 قتيلا و71 جريحا.
 
وقد جاءت هجمات الاثنين في نفس اليوم الذي أعلنت فيه الحكومة العراقية عن إعدام علي حسن المجيد وزير الدفاع العراقي السابق وابن عم الرئيس العراقي الراحل صدام حسين.

كما تأتي هذه الهجمات قبل أسابيع فقط من الانتخابات العراقية المقررة في السابع من مارس/آذار المقبل, مما قد يشكل ضربة لحكومة نوري المالكي حسب المراقبين.

المصدر : وكالات