رفض الأردن التعليق على تقارير تحدثت عن أن تنظيما "إرهابيا" يقف وراء الانفجار الذي استهدف الخميس سيارتين دبلوماسيتين تابعتين للسفارة الإسرائيلية خارج عمان.
 
وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال نبيل الشريف إن حكومته ستعلن نتائج التحقيقات حال الانتهاء منها, رافضا الكشف عن تفاصيل أخرى تتعلق بالانفجار ونوعية المتفجرات المستخدمة فيه.
 
وفي وقت سابق أوضح الشريف في بيان أن عبوة ناسفة انفجرت على جانب الطريق المؤدي إلى الأغوار قرب منطقة ناعور خلال مرور بعض السيارات المدنية ومنها سيارتان دبلوماسيتان إسرائيليتان. وأضاف أن الهجوم لم يسفر عن وقوع أي إصابات أو أضرار.
 
استهداف السفير
وقال مراسل الجزيرة في عمان إن سيارة السفير الإسرائيلي كانت المستهدفة في الهجوم الذي وقع عند معبر جسر الملك حسين.
 
وأوضح ياسر أبو هلالة أن السفير الإسرائيلي يتحرك وسط إجراءات أمنية مشددة من الجانب الأردني وأن سيارة السفير من النوع المصفح.
 
بدورها قالت المتحدثة باسم السفارة الإسرائيلية ميراف هورسانبي إن الأردن فتح تحقيقا في الحادث. وقالت القناة الثانية الإسرائيلية إن السيارتين كانتا في طريقهما من السفارة بعمان إلى إسرائيل, لكن السفير داني نيفو لم يكن بين ركابهما.
 
وأضافت القناة أن الركاب "دبلوماسيون وحراس شخصيون", مشيرة إلى أن القافلة واصلت رحلتها وأن واحدة من السيارتين لحقت بها أضرار طفيفة.
 
وأوضح شهود عيان أن إجراءات الأمن شددت حول السفارة ومنزل السفير, بعد الهجوم الذي يعد الأول على هدف إسرائيلي منذ عدة سنوات.

المصدر : الجزيرة + وكالات