اليمن يشترط للحوار مع القاعدة
آخر تحديث: 2010/1/13 الساعة 15:05 (مكة المكرمة) الموافق 1431/1/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/1/13 الساعة 15:05 (مكة المكرمة) الموافق 1431/1/28 هـ

اليمن يشترط للحوار مع القاعدة

القيادي بالقاعدة عبد الله المحضار الذي يقول اليمن إنه قتل بمعارك أمس (الفرنسية)

قال اليمن إن أي حوار بينه وبين تنظيم القاعدة لا بد أن يسفر عن نبذ للعنف من جانب "المتشددين" وأن يهدف إلى مكافحة الإرهاب.
 
ونقلت وكالة الأنباء اليمنية عن المتحدث باسم وزارة الخارجية اليمنية قوله إن أي حوار مع القاعدة سيكون جزءا من برنامج تتبناه الحكومة، لفتح الباب أمام تلك العناصر "المضللة" لنبذ العنف والعودة إلى "الطريق الصواب والانخراط في مجتمعهم كمواطنين صالحين".
 
وتأتي التصريحات الحكومية هذه بعد إعلان صنعاء اليوم مقتل القيادي في تنظيم القاعدة عبد الله المحضار، بعد تبادل لإطلاق النار أمس الثلاثاء مع قوات الأمن اليمنية.

ووفقا لمصادر يمنية رسمية فإن قوات الأمن حاصرت الليلة الماضية منزل المحضار، وتبادلت إطلاق النار معه ومع تسعة "متشددين" قالت إنهم كانوا يتحصنون معه في منزله.

وفي تطور آخر قالت وسائل إعلام يمنية إن جنديين يمنيين قتلا في وقت لاحق اليوم، وأصيب أربعة آخرون بكمين على طريق بمحافظة شبوة، ولم يستبعد مسؤول أمني أن تكون عناصر من القاعدة قد شنت الهجوم ردا على مقتل المحضار أمس.

وكانت السلطات اليمنية قد أجرت مؤخرا مناورات وتدريبات عسكرية في إطار حملة الحرب على تنظيم القاعدة، وشارك المئات من وحدات مكافحة الإرهاب في تدريب عسكري بهدف مكافحة مفترضة من عملية تحرير رهائن، واستخدم عشرات من الجنود والمركبات العسكرية الذخائر الحية أثناء التدريبات التي أجريت بقاعدة عسكرية بمنطقة سفير شمال غرب صنعاء.
 
قوات يمنية تتدرب في إطار ما يسمى بالحرب على الإرهاب (الجزيرة-ارشيف)
وتتلقى وحدة مكافحة الإرهاب التي تضم رجالا ونساء تدريبات يومية من خبراء أميركيين وبريطانيين في مجال مكافحة الإرهاب.
 
كما اتفقت واشنطن ولندن على تمويل وحدة شرطة لمكافحة الإرهاب باليمن في إطار الجهود لمحاربة تنظيم القاعدة.

تحطم طائرة
وفي حادث منفصل أعلن مسؤول حكومي يمني أن طائرة عسكرية تحطمت قرب معسكر للجيش بالقرب من مدينة عدن، وقال إن الطيار مفقود، وإن الطائرة كانت تستخدم في مهام تدريبية.
المصدر : وكالات