قتلى بهجوم قبلي جنوب السودان
آخر تحديث: 2009/9/21 الساعة 01:54 (مكة المكرمة) الموافق 1430/10/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/9/21 الساعة 01:54 (مكة المكرمة) الموافق 1430/10/2 هـ

قتلى بهجوم قبلي جنوب السودان

كثير من الهجمات بجنوب السودان ترتبط بنزاعات قبلية بسبب سرقة الماشية (الفرنسية-أرشيف)

قال جيش جنوب السودان إن مسلحين قبليين هاجموا قرية في منطقة جونقلي بجنوب السودان وتغلبوا على الجنود الذين كانوا يتولون الحراسة هناك وقتلوا عددا غير محدد من الأشخاص.

وقال المتحدث باسم جيش الجنوب العميد كول ديم كول إن مجموعة كبيرة من المسلحين من جماعة النوير العرقية هاجمت قرية دوك باديت التي تسكنها قبيلة الدينكا صباح أمس الأحد.

ولم يحدد كول عدد الضحايا قائلا إنه من المبكر أكثر مما يلزم ذكر عدد إجمالي القتلى، مشيرا إلى أن المسلحين "تغلبوا على سريتنا إضافة إلى شباب القرية" حيث إن بعض الجنود اضطروا للفرار.

وقال كول إنه يعتقد أن من نفذوا الهجوم هم نفس الجماعة من مقاتلي النوير الذين هاجموا قرية ورنيول الشهر الماضي وقتلوا 40 وأصابوا 64 بجروح.

وأشار المتحدث إلى أنه قد ألقي القبض على ستة من المسلحين، وقال إنه يشتبه بأن يكون المهاجمون مدعومين بأنصار حزب المؤتمر الوطني الحاكم.

ويرتبط كثير من الهجمات في المنطقة بنزاعات قبلية قائمة منذ فترة طويلة بسبب سرقة الماشية، التي يزيدها سوءا توفر إمدادات السلاح ومشاعر الاستياء إزاء بطء وتيرة التنمية في المنطقة.

وتشير بعض الأرقام إلى أنه في العام الجاري سقط أكثر من 2000 قتيل كثير منهم من النساء والأطفال في موجة من الاشتباكات العرقية بالمنطقة المنتجة للنفط. كما أسفرت تلك الاشتباكات عن نزوح أكثر من 250 ألف شخص.

ويتهم قادة جنوب السودان حزب المؤتمر الوطني الشريك الرئيس في الحكومة المركزية بتسليح القبائل المتناحرة لنشر الفوضى قبل انتخابات وطنية مقررة في 2010 واستفتاء بشأن استقلال الجنوب في العام 2011، لكن الحزب ينفي هذه الاتهامات.

المصدر : وكالات