الحوثيون قالوا إنهم صدوا هجوما شنه الجيش وأعطبوا ثلاث مدرعات (الفرنسية-أرشيف) 

قال مصدر عسكري يمني إن الجيش كبد المتمردين من جماعة الحوثي خسائر كبيرة في الأرواح بمنطقة حرف سفيان التي اعترف الحوثيون بضراوة المعارك فيها.
 
وأكد المصدر تقدم الجيش في المنطقة واعتقال 15 من عناصر الجماعة وتدمير سيارات محملة بالأسلحة، وقد اعترف الحوثيون بضراوة القتال بحرف سفيان، وقالوا إنهم صدوا هجوما شنه الجيش عبر ثلاثة محاور وأعطبوا ثلاث مدرعات.
 
وعرضت الجماعة صورا قالت إنها لمنطقة الجبل الأحمر بمديرية الصفراء، كما أشارت إلى أنها لا تزال تبسط سيطرتها على أجزاء من الجبل.
 
وكان الجيش اليمني أعلن أمس في بيان رسمي مصرع 17 من الحوثيين واعتقال أربعة آخرين منهم أثناء فرارهم باتجاه الأودية غرب منطقة القمة، مقابل ثلاثة من جنوده قتلوا في المعارك التي دارت الأربعاء.
 
وأكد مصدر عسكري يمني استمرار الطيران الحربي بقصف مواقع الحوثيين في قرية الدرب ودرب سليمان والحصن، مشيرا إلى أن الغارات أسفرت عن تدمير عدد من السيارات التي كانت في طريقها إلى الحوثيين لإمدادهم بالمؤن والأسلحة والذخائر في عدة مواقع.
 

اقرأ أيضا:
"
اليمن..أزمات وتحديات
"

مزاعم
ونفي المصدر نفسه ما أسماها مزاعم الحوثيين بأنهم تمكنوا من العودة إلى الجبل الأحمر بمديرية الصفراء والسيطرة على أجزاء منه، لافتا إلى أن أتباع عبد الملك الحوثي قاموا بمحاولات عدة للتسلل إلى الجبل الأحمر، لكن محاولاتهم فشلت ما اضطرهم إلى الفرار تاركين وراءهم جثث قتلاهم.

في المقابل أعلن بيان رسمي صادر عن الحوثي أن مقاتليه سيطروا الأربعاء على مواقع عسكرية في جبل الأحمر ومنطقة آل عمار، في وقت بلغت فيه الطلعات الجوية للطيران اليمني أكثر من 30 طلعة.
 
وأضاف البيان أن الاستيلاء على تلك المواقع العسكرية أدى إلى قطع الاتصالات العسكرية الخاصة بالمنطقة وإلى شلل كبير للقوات المسلحة، واتهم الجيش بقصف "همجي" للقرى المجاورة للموقع.

المصدر : الجزيرة + وكالات