إخطارات هدم لمنازل مقدسية
آخر تحديث: 2009/8/5 الساعة 23:37 (مكة المكرمة) الموافق 1430/8/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/8/5 الساعة 23:37 (مكة المكرمة) الموافق 1430/8/14 هـ

إخطارات هدم لمنازل مقدسية

أفراد عائلتا الغاوي وحنون يقاومون إخلائهم في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة (الجزيرة)

قالت مصادر فلسطينية إن السلطات الإسرائيلية سلمت خلال يومي الثلاثاء والأربعاء دفعة جديدة من إخطارات بهدم 13 منزلا للفلسطينيين في أحياء متعددة بمدينة القدس المحتلة بدعوى البناء دون ترخيص.
 
وأوضحت مؤسسة المقدسي لتنمية وتطوير المجتمع، في بيان صحفي، أن الدفعة الجديدة من أوامر الهدم تركزت في أحياء العيسوية وسلوان والأشقرية وبيت حنينا وصور باهر.
 
وذكرت المؤسسة أن "الحملة طالت نحو 13 منزلا جديدا فضلا عن تجديد أوامر الهدم وفرض غرامة مالية طالت أربعة منازل أخرى".
 
وأضافت "فرضت البلدية الإسرائيلية على عديد من أصحاب هذه المنازل غرامات مالية مرتفعة جدا بسبب ما أسمته عدم تجاوبهم مع أوامرها السابقة".
 
ويقول الفلسطينيون إن السلطات الإسرائيلية صعدت مؤخرا من وتيرة هجماتها على منازل الفلسطينيين، والوجود الفلسطيني في مدينة القدس في إطار سياسات تصفية الوجود العربي الفلسطيني في المدينة.
 
وكانت السلطات الإسرائيلية قد استولت الأحد على منزلي عائلتي حنون والغاوي في حي الشيخ جراح وسلمتهما إلى مستوطنين.
 
ويُعد حي الشيخ جراح وسط القدس نموذجا على إصرار إسرائيل على تحقيق ما يسمى الحسم الديموغرافي لصالح اليهود, حيث تتسارع وتيرة عمليات الهدم والإخلاء لمنازل الفلسطينيين.
 
ولا تطول السياسة الاستيطانية الإسرائيلية شرقي القدس حي الشيخ جراح حيث يسعى الاحتلال لطرد 28 عائلة منه فحسب، بل تمتد إلى الشمالي الشرقي باتجاه فندق شبرد الذي استولت عليه السلطات الإسرائيلية وحولته إلى مقر أمني, ومنه إلى وادي الجوز حيث تهدد 15 عائلة بالإخلاء. وغربا حيث أخطرت عشرين عائلة تقبل العيش في أوضاع إنسانية وصحية مزرية مقابل البقاء في مدينتها، بالطرد.
المصدر : الألمانية

التعليقات