وحدة عسكرية أميركية أثناء انسحابها من بغداد تنفيذا للاتفاقية الأمنية (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت القوات الأميركية في العراق مقتل اثنين من جنودها متأثرين بجروح خطيرة تعرضا لها لدى انفجار عبوة ناسفة مزروعة على جانب الطريق شرقي العاصمة بغداد.

وأوضح البيان الأميركي أن الحادث وقع في ساعة مبكرة اليوم الجمعة لكنه لم يوضح تفاصيل الحادث والمكان الذي وقع فيه مكتفيا بالقول إن الجنديين يتبعان كتيبة الاستطلاع الثالثة عشرة ومقر قيادتها في ثكنة فورت هوود بولاية تكساس.

وبهذا الحادث يرتفع عدد قتلى الجيش الأميركي في العراق منذ العام 2003 إلى أربعة آلاف و336 جنديا وفقا للائحة وضعتها وكالة الصحافة الفرنسية استنادا إلى مصادر أميركية مستقلة.

يذكر أن القوات الأميركية انسحبت في يونيو/حزيران الماضي من كافة المدن والبلدات العراقية إلى مواقع وثكنات مخصصة لها وذلك تنفيذا للاتفاقية الأمنية التي وقعت بين البلدين نهاية العام الماضي.

بنك الرافدين الذي تعرض لسطو مسلح الشهر الماضي (الفرنسية-أرشيف)
بنك الرافدين
وكان الادعاء العراقي وجه الخميس لاثنين من كبار الحراس السابقين لعادل عبد المهدي نائب الرئيس العراقي تهمة التخطيط وتنفيذ عملية السطو المسلح التي استهدفت مصرف الرافدين في الثامن والعشرين من يوليو/تموز الماضي وسرقة أكثر من 3 ملايين دولار تمت استعادتها لاحقا.

وخصت محكمة جنايات بغداد كلا من جعفر التميمي وهو نقيب في الحرس الرئاسي وابن أخته الملازم أمين كريم -الذي سبق وخدم في نفس الوحدة- بتهمة تنفيذ العملية بالإضافة إلى اثنين آخرين أحدهما ضابط كبير في الجيش، تمكنوا جميعا من الفرار وتمت محاكمتهم غيابيا.

أما الخمسة الباقون الذي تتم محاكمتهم حضوريا فهم اثنان -سبق واستخدما حراس شرطة على البنك المستهدف- اعترفا بأنهما كانا يعلمان بالتخطيط لعملية السرقة لكنهما لم يشاركا في تنفيذها.

أحداث أمنية
وشهدت مناطق العراق الخميس عددا من المستجدات الأمنية منها مقتل شرطي وإصابة زميل له في مدينة الموصل نتيجة تعرض دوريتهما لتفجير بعبوة ناسفة كانت مزروعة على جانب الطريق شمال المدينة.

وفي الموصل أيضا، قالت الشرطة إن مسلحين قتلوا رجلا على صلة بحزب الحدباء السياسي لدى مغادرته مسجدا، كما فتح مسلحون النار على الشرطة وسط المدينة فقتلوا فتاة وأصابوا شابا.

وفي منطقة التاجي شمال العاصمة العراقية، قتل مدني وجرح ستة آخرون بانفجار سيارة ملغومة استهدفت محطة لوقوف الحافلات.

وفي بغداد، شهدت أحياء سكنية يوم الأربعاء عدة تفجيرات بواسطة عبوات ناسفة كان أولها في شرقي العاصمة العراقية وأسفر عن جرح ثلاثة أشخاص بينهم شرطيان.

وفي حي الأعظمية شمالا انفجرت قنبلتان مزروعتان في سيارتين ما أسفر عن إصابة 12 شخصا في الوقت الذي أصيب فيه اثنان في تفجير مماثل في حي المنصور غربي بغداد.

المصدر : وكالات