مصر تخشى تفشي إنفلونزا الخنازير بسبب موسم الحج (الفرنسية)

قال مسؤول مصري إن بلاده تدرس إلغاء سفر حجاجها إلى السعودية هذا الموسم خشية انتشار فيروس "إتش1 إن1" المعروف باسم إنفلونزا الخنازير بعد عودة الحجاج.

ويبلغ عدد المصريين الذين يؤدون فريضة الحج كل عام نحو سبعين ألفا، إضافة إلى نصف مليون معتمر خاصة في شهر رمضان الذي يكثر فيه التوجه للعمرة. غير أن التوقعات تشير إلى انخفاض عدد المعتمرين إلى النصف بعد أن قررت الحكومة منع من تقل أعمارهم عن 25 أو تتجاوز 65 عاما.

وأكد وكيل وزارة الصحة للشؤون الوقائية عمرو قنديل أن ثلاثة اجتماعات لممثلي خمس وزارات عقدت في الفترة الأخيرة "لتحديد الموقف النهائي" من الحج.

ويتوقع المسؤول المصري اكتشاف الآلاف من حالات الإصابة بين العائدين من أداء العمرة التي من شأنها أن تشكل عبئا على النظم الصحية والوقائية والعلاجية في البلاد.

وأضاف أنه "في هذه الحالة لن نكون مستعدين للتعامل مع أي إصابات في أوساط العائدين من الحج".

توقعات بتفشي المرض

الخبراء يتوقعون تفشي إنفلونزا الخنازير في الخريف والشتاء (الأوروبية)
من جانبه قال نصر السيد مساعد وزير الصحة للشؤون الوقائية والرعاية الأولية إن 19% من حالات إنفلونزا الخنازير التي اكتشفت في مصر حتى الآن كانت لعائدين وقادمين من السعودية، و14% ممن قدموا من بريطانيا، و8.5% من أميركا.

وكانت مصر أعلنت عن اكتشاف 535 إصابة بهذا المرض حتى الآن، ويتوقع الخبراء أن يتفشى بحلول الخريف والشتاء.

أما السعودية فقد أعلنت حتى الآن عن 14 حالة وفاة مرتبطة بإنفلونزا الخنازير، فضلا عن وجود أكثر من ألفي إصابة بالفيروس، شفي 95% منها.

المصدر : رويترز