عراقيون يشيعون قتلاهم في تفجيرات الأربعاء الدامية (رويترز)

أعلنت الشرطة العراقية أن سلسلة تفجيرات على جوانب الطرق في محافظة بابل جنوبي العراق أدت الخميس إلى مقتل ما لا يقل عن أربعة أشخاص وإصابة 57.
 
وأوضحت الشرطة أن القنابل انفجرت في مدينتي المحاويل والمسيب وأخرى قرب مدينة بابل الأثرية.
 
وتأتي التفجيرات الجديدة بعد يوم دام بالعراق إذ شهد الأربعاء انفجار شاحنات ملغومة بكميات كبيرة من المتفجرات قرب مبان حكومية في العاصمة بغداد أودت بحياة 95 وأدت إلى إصابة 550.
 
في الوقت نفسه قال المتحدث باسم الجيش العراقي قاسم عطا إن السلطات احتجزت 11 من ضباط الجيش والشرطة والاستخبارات للتحقيق معهم بشأن الانفجارات التي هزت العاصمة بغداد أمس. وقد شيع المئات من أهالي بغداد الضحايا الذين قتلوا أمس.
 
وحمل العراقيون بشدة على أجهزة الأمن بعد انفجارات الأربعاء التي تعد أكثر الهجمات دموية في العراق هذا العام والتي يلقي كثيرون بمسؤوليتها على الصراع السياسي مع اقتراب الانتخابات البرلمانية.
 
واعتبر رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي أن الهجمات رد انتقامي من تنظيم القاعدة على خطط الحكومة لإزالة معظم الحواجز في المدينة في غضون 40 يوما في مسعى لإعادة الحياة الطبيعية لشوارع المدينة.
 
وكانت خطة رفع الحواجز الواقية من التفجيرات بمثابة استعراض للثقة في القوات العراقية بعد انسحاب القوات الأميركية من المدن في يونيو/حزيران الماضي قبل انسحابها بالكامل بحلول 2012.

المصدر : وكالات