عراقيون بين أنقاض السيارات المتفحمة أمام مقر وزارة الخارجية ببغداد (رويترز)

ضربت موجة من الانفجارات منشآت حكومية وتجارية في العاصمة العراقية ظهر اليوم، ما أدى حسب وزارة الداخلية العراقية إلى مقتل 95 شخصا وجرح أكثر من 550 آخرين بجروح.

ووقع أقوى الانفجارات بسيارة مفخخة قرب مقر وزارة الخارجية في منطقة الصالحية على تخوم المنطقة الخضراء، وأشارت المصادر إلى أن القائمة مرشحة للارتفاع مع استمرار عمليات الإنقاذ والبحث بين الأنقاض.

وتسببت قوة الانفجار في تطاير بعض ألواح الكونكريت عن مبنى قريب مكون من عشرة طوابق وإحداث أضرار بمبان قريبة وأصيبت كذلك عشرات السيارات المتوقفة قرب المبنى بأضرار بالغة.

انفجار الوزيرية
وسبق انفجار وزارة الخارجية بدقائق انفجار مماثل وقع قرب وزارة المالية بحي الوزيرية واستهدف دورية مشتركة للشرطة والجيش العراقي، ما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص هم جندي ومدنيان إضافة إلى جرح 22 آخرين.

ورجح الصحفي عبدالله الحيالي في تصريحات للجزيرة أن يكون هذا الانفجار ناجما عن تفجير شاحنة مفخخة.

سيارة محترقة جراء واحد من سلسلة انفجارات ضربت العاصمة العراقية(الفرنسية)
ووقع انفجار ثالث في حي الكرادة، وشوهد الدخان يتصاعد من عدة أماكن في بغداد.

وسقطت في سياق موجة الانفجارات هذه قذائف هاون على حي الصالحية وسط المدينة حيث توجد قواعد للجيش للعراقي.

وأكدت مصادر أمنية أن سيارة مفخخة انفجرت أيضا في سوق بمنطقة البياع غربي بغداد ما أدى إلى مقتل شخصين وجرح خمسة آخرين.

وذكر حراس أمنيون تابعون للأمم المتحدة أن قذيفة هاون واحدة على الأقل قد تكون سقطت قرب مجمع الأمم المتحدة أيضا في المنطقة الخضراء.

وقال شهود إن أصوات سيارات الإسعاف وقوات الجيش والشرطة وسيارات إطفاء الحرائق سمعت بكثافة وسط بغداد في ظل انتشار للجيش والشرطة وإغلاق لعدد من الشوارع.

وتفجيرات اليوم هي السوأى من حيث عدد القتلى في العاصمة العراقية منذ انسحاب القوات الأميركية من المدن العراقية في يونيو/حزيران الماضي.

الدخان يتصاعد من موقع أحد الانفجارات (الفرنسية)
وكان انفجار دراجة نارية مفخخة في مدينة الصدر في يناير/كانون الثاني الماضي قد أوقع 62 قتيلا وعشرات الجرحى.

اللواء عطا
وفي تعليق على التفجيرات اتهم المتحدث باسم خطة أمن بغداد اللواء قاسم عطا من أسماههم بالتحالف البعثي باستئناف "عملياتهم الإرهابية".

وقال إن تفجيري وزارتي الخارجية والمالية استخدمت فيهما شاحنات مفخخة، وأضاف أن السلطات العراقية أوقفت اثنين من القياديين بتنظيم القاعدة بحي المنصور ببغداد.

المصدر : الجزيرة + وكالات