محكمة أمن الدولة قضت بسجن المتهمين 12 عاما لكل منهما (الجزيرة نت-أرشيف)

محمد النجار–عمان
 
أصدرت محكمة أمن الدولة الأردنية ظهر الأربعاء حكما بالسجن على شابين أردنيين أدينا بالتخطيط لقتل رجل أعمال إسرائيلي شمال المملكة إبان الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة مطلع العام الجاري.

وقررت المحكمة الحكم بسجن كل من لؤي شحادة، ومحمد عودة الله -وكلاهما في العقد الرابع من العمر- لمدة 12 عاما بعد إدانتهما بالتخطيط بتهمتيْ المؤامرة بقصد القيام بأعمال إرهابية، وحيازة سلاح أوتوماتيكي دون ترخيص.

وجاء قرار المحكمة بعد نحو ثمانية أشهر من إلقاء القبض على المتهمين اللذين حاولا تنفيذ مخطط اغتيال رجل الأعمال الإسرائيلي أثناء الحرب على قطاع غزة التي استمرت 23 يوما.

وجاء في لائحة الاتهام أن المتهم شحادة كان توجه لسوريا عام 2003 بنية التسلل للعراق لمقاتلة القوات الأميركية هناك إلا أنه عاد إلى الأردن بعد فشل مسعاه.

وأضافت اللائحة أن المتهمين اتفقا على استهداف اليهود في الأردن، وأنهما رصدا رجل أعمال إسرائيليا يملك مصنعا بمنطقة إربد (80 كم شمال عمان)، وخططا لقتله في يوم 3/1/2009 إلا أن وجود دورية للأمن دفعتهم لتأجيل تنفيذ العملية.

وحسب اللائحة فإن جهاز المخابرات العامة تمكن من إلقاء القبض على الشابين بعد هذه المحاولة بأيام.

وتسمح اتفاقية وقعتها الأردن وإسرائيل والولايات المتحدة بإقامة مصانع مؤهلة (QIZ) في الأردن على أن تستخدم مواد أولية إسرائيلية المنشأ بنسب محددة.
وتحظى منتجات هذه المصانع وغالبيتها من الألبسة بإعفاءات جمركية لدى تصديرها للولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي.

وتعتبر قضية محاولة قتل الإسرائيلي الأولى منذ سنوات، حيث تراجعت حدة عمليات التخطيط لقتل إسرائيليين في الأردن منذ انتفاضة الأقصى عام 2000، وقد أدت الانتفاضة إلى قيام العديد من المستثمرين الإسرائيليين ببيع مصانع كانوا يملكونها.

المصدر : الجزيرة