مخاوف من الإنفلونزا بسجن عوفر
آخر تحديث: 2009/8/10 الساعة 15:14 (مكة المكرمة) الموافق 1430/8/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/8/10 الساعة 15:14 (مكة المكرمة) الموافق 1430/8/19 هـ

مخاوف من الإنفلونزا بسجن عوفر

سجن عوفر (الجزيرة نت)

أعلنت إدارة سجن عوفر الإسرائيلي حالة الطوارئ صباح اليوم بعد ظهور حالات من الإعياء وسط نزلائه من الأسرى الفلسطينيين.

واضطرت إدارة السجن الواقع قرب مدينة رام الله بالضفة الغربية مساء أمس إلى نقل 25 أسيرا إلى العيادة الملحقة وهم في حالة صحية حرجة للغاية.

وأبدى عدد من أقارب الأسرى خشيتهم من أن يكون هؤلاء النزلاء قد أصيبوا بـإنفلونزا الخنازير خاصة أن الحالة التي بدوا عليها تشبه أعراض الوباء الذي يتفشى سريعا في عدد من دول العالم.

ونقل لؤي عكه, محامي جمعية نادي الأسير الفلسطيني برام الله, عن شادي شلالده ممثل الأسرى في سجن عوفر قوله إن حالة من الإعياء الشديد التي بدت على أولئك الأسرى وتجلت أعراضها في ارتفاع حاد في درجة حرارة وعدم القدرة على الوقوف.

وعزل أربعة من الأسرى عن الباقين بعد أن وصلت حرارة جسمهم إلى 40 درجة مئوية.

وامتنعت إدارة السجن عن التعليق على الموضوع واكتفت بالإقرار بوجود حالة طوارئ, وأشارت إلى أنها لن تدلي بأي تصريح قبل ظهور نتائج الفحوص التي خضع لها المرضى من أطباء العيادة.

وناشد الأسير شلالده جميع الجهات المعنية والطبية زيارة السجن للوقوف على الأحوال عن كثب، بعد أن انتابت الأسرى وسجانيهم على حد سواء حالة من الهلع جراء ما حدث.

من جانبه أكد جاد قدماني، رئيس الوحدة القانونية في جمعية نادي الأسير، أن الاتصالات بدأت منذ الصباح مع إدارة السجن لمعرفة تفاصيل ما حدث.

وأضاف أن المعلومات الواردة من السجن تشير إلى توزيع كمامات على أسرى في أقسام أخرى.

وأبدى قدماني تخوفه من أن تكون تلك الأعراض التي ظهرت على أسرى سجن عوفر هي لإنفلونزا الخنازير نظرا لتشابهها مع أعراض الوباء.

المصدر : الجزيرة

التعليقات