انفجاران يستهدفان أقلية الشبك بالموصل
آخر تحديث: 2009/7/9 الساعة 00:02 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/7/9 الساعة 00:02 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/17 هـ

انفجاران يستهدفان أقلية الشبك بالموصل

آثار انفجار وقع في الحمدانية التابعة للموصل في مارس/ آذار الماضي(الفرنسية-أرشيف)

قتل 12 شخصا على الأقل وأصيب 33 آخرون في انفجارين متتاليين لسيارتين في قريتين قريبتين من مدينة الموصل شمالي العراق.

وقالت الشرطة إن الانفجار الأول وقع في قرية سدة التي تقطنها أقلية الشبك مما أدى إلى مقتل شخص وجرح ستة. وانفجرت السيارة الثانية بفارق عشر دقائق في قرية بعويزة التي يسكنها الشبك أيضا على تخوم الموصل مما أدى إلى مقتل 11 شخصا وجرح 27.

لكن مصادر رسمية وطبية عراقية قدرت في وقت لاحق عدد القتلى بـ16 شخصا، مشيرة إلى أن الانفجار الثاني وقع قرب مسجد للشيعة.

وقع الانفجاران بعد أقل من أسبوع من انسحاب القوات الأميركية من الموصل (390 كيلومترا شمالي بغداد) والمدن العراقية الأخرى، وتمركزها في معسكرات ثابتة خارجها.

وأصبحت الموصل التي تضم خليطا عرقيا وطائفيا من العرب والأكراد والمسيحيين وغيرهم من الأقليات، أكثر مدن العراق عنفا مع تراجع الهجمات بشدة في شتى أنحاء العراق الأخرى.

وفي حادث آخر قتل جندي عراقي اليوم في نقطة تفتيش للجيش في الموصل، وأطلقت الشرطة النار على سيارة فقتلت مدنيا دون أن تتضح أسباب إطلاق النار.

وقتل مدنيان شمالي الموصل في جزء آخر من محافظة نينوى عندما انفجرت سيارتهما، وتشتبه الشرطة في أنهما كانا ينقلان متفجرات.

وفي قضاء المسيب التابع لمدينة الحلة (100 كيلومتر جنوبي بغداد) انفجرت عبوة لاصقة كانت موضوعة أسفل إحدى السيارات مما أدى إلى مصرع شخصين وإصابة 18 آخرين حالة 5 منهم خطرة، بالإضافة إلى تدمير عدد من السيارات المتوقفة على جانب الطريق.
المصدر : وكالات

التعليقات