إسرائيل تعد بتخفيف حصار غزة
آخر تحديث: 2009/7/3 الساعة 19:59 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/7/3 الساعة 19:59 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/11 هـ

إسرائيل تعد بتخفيف حصار غزة

إسرائيل تعد بفتح جزئي لبعض المعابر (الجزيرة -أرشيف)

أوصى جهاز الأمن الإسرائيلي الحكومة بتقديم ما وصفها بتسهيلات للحصار المفروض على الفلسطينيين في قطاع غزة خاصة في المعابر بين إسرائيل والقطاع.
 
وذكرت تقارير إعلامية إسرائيلية أن تل أبيب تسعى من وراء هذه الخطوة لتحريك المفاوضات بشأن استعادة جنديها الأسير في القطاع جلعاد شاليط.
 
وذكر الموقع الإلكتروني لصحيفة يديعوت أحرونوت اليوم أن التبريرات التي وضعها جهاز الأمن لتنفيذ هذه التسهيلات تتمثل أساسا في دفع الاتصالات بشأن الإفراج عن شاليط ومواجهة الضغوط الدولية على إسرائيل لتحسين الوضع في قطاع غزة.
 
وأشار المصدر إلى أن وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك صادق على قسم من هذه التسهيلات.
 
وأضاف أنه يتوقع أن يصادق باراك ورئيس أركان الجيش الإسرائيلي غابي أشكنازي على توصيات جهاز الأمن وإقرارها بشكل نهائي خلال اجتماع للحكومة المصغرة للشؤون السياسية والأمنية.
 
غذاء وكهرباء
وتتضمن التوصيات –تضيف الصحيفة- السماح بإدخال منتجات مختلفة إلى القطاع بما في ذلك المحروقات المستخدمة لإنتاج الكهرباء وبعض المواد الغذائية مثل البن والشاي والمعلبات.
 
باراك صادق على قسم من توصيات جهاز الأمن (الفرنسية)
وأوصى جهاز الأمن بمواصلة تحويل أموال المنظمات الدولية إلى الصليب الأحمر الدولي ووكالة غوث وتشغيل اللاجئين (أونروا) وتمكين صرف رواتب موظفي السلطة الفلسطينية في القطاع كأداة لتقوية حكومة تسيير الأعمال الفلسطينية التي يقودها سلام فياض وذلك من خلال تحويل مبلغ 50 مليون شيكل (حوالي 12.5 مليون دولار) شهريا من بنوك الضفة الغربية إلى بنوك قطاع غزة.
 
وتمت أيضا المصادقة على دخول خمسين موظفا يعملون في المنظمات التابعة للأمم المتحدة من القدس الشرقية والضفة الغربية إلى القطاع، وعلى دخول وفود دولية لتقديم مساعدات إنسانية.
 
وفي هذا السياق، فتحت السلطات الإسرائيلية اليوم معبر كرم أبو سالم جزئيا فيما أبقت على إغلاق معبري الشجاعية (ناحل عوز) والمنطار.
 
وقال رئيس لجنة إدخال البضائع إلى قطاع غزة رائد فتوح إن إسرائيل ستسمح بدخول ما يتراوح بين 57 و67 شاحنة عبر معبر كرم أبو سالم لإدخال المساعدات و350 رأس بقر حي.
 
وتفرض إسرائيل حصارا مشددا على قطاع غزة منذ عام 2007 بعد سيطرة حركة المقاومة الإسلامية (حماس) على القطاع حيث تتحكم في حركة تنقل الأفراد والبضائع.
 
وتطالب حماس بعقد صفقة تبادل للأسرى الفلسطينيين في مقابل الإفراج عن شاليط.
 
عياش استشهدت جراء قذيفة إسرائيلية(الفرنسية)
وفي سياق متصل طالب رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة إسماعيل هنية بعدم ربط ملفي فتح معابر قطاع غزة وإعادة إعماره بالتوصل إلى اتفاق مصالحة فلسطينية في الحوار الذي ترعاه مصر.
 
وقال هنية في خطبة الجمعة بأحد مساجد غزة إن "تداخل الملفات والتعامل معها كقضية مركبة في الساحة الفلسطينية هو أمر معقد ولا يساهم في تسهيل التوصل إلى حل".
 
اعتقال
وعلى الصعيد الميداني ذكرت مصادر فلسطينية أن الجيش الإسرائيلي أصاب فتاة فلسطينية واعتقلها اليوم في مدينة طوباس شمالي الضفة الغربية.
 
وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا) أن فتاة مجهولة الهوية أصيبت بجروح بعد أن أطلق جنود إسرائيليون النار عليها من مسافة قريبة على حاجز الحمرا المقام على مشارف الأغوار الوسطى.
 
وأضافت المصادر أن أحد الجنود أطلق وابلا من الرصاص صوب ساقي الفتاة بينما كانت تهم باجتياز الحاجز ومن ثم جرى اعتقالها.
 
كما اعتقلت قوات إسرائيلية فجر اليوم ثلاثة فلسطينيين آخرين من محافظتي نابلس والخليل في الضفة.
 


وكانت الفتاة الفلسطينية هيام عياش (17 عاما) استشهدت صباح اليوم وجرح أربعة من أفراد أسرتها جراء سقوط قذيفة إسرائيلية على منزلهم في قطاع غزة.
المصدر : وكالات