بقايا سيارة مفخخة انفجرت في وقت سابق بدورية للشرطة بالفلوجة (الفرنسية-أرشيف) 

قال مصدر في شرطة الفلوجة إن عشرات الأشخاص سقطوا بين قتيل وجريح في هجومين بسيارتين مفخختين استهدفا مقر الحزب الإسلامي ودورية للشرطة قرب مبنى مجلس الصحوات في وسط المدينة.

ووفقا لوكالة رويترز للأنباء فقد قتل في الهجوم الذي استهدف مقر الحزب الإسلامي خمسة أشخاص، في حين جرح 21 آخرون في الهجوم.

وفرضت السلطات المحلية حظرا على تجوال المركبات والأشخاص حتى إشعار آخر.

وفي كركوك قالت الشرطة إن قنبلة مزروعة على طريق انفجرت فأصابت أربعة من رجال الشرطة بالمدينة التي تبعد 250 كيلومترا شمالي بغداد.

وكانت محافظة الأنبار قد شهدت عددا من التفجيرات في الأيام الماضية استخدمت فيها سيارات مفخخة واستهدفت دوريات للشرطة والجيش.

وفرض مجلس المحافظة في وقتها حالة الطوارئ في المحافظة وأعلن حظرا على تنقل المركبات والأشخاص في جميع مدن المحافظة، ومن ضمنها مدينة الفلوجة لأسباب قال إنها تتعلق بمعلومات عن دخول سيارات مفخخة إليها.

وفي محافظة ديالى شمال شرق بغداد، أصيب جنديان عراقيان بجروح بليغة بانفجار عبوة ناسفة زرعت إلى جانب الطريق وسط قضاء بلدروز شرق بعقوبة

اعتقالات
إلى ذلك، قال الجيش العراقي إنه ألقى القبض على 33 شخصا ينتمون إلى جماعات مسلحة ومتورطين بشن هجمات ضد قوات الجيش والشرطة العراقية في مدن بغداد وبعقوبة وبيجي والموصل.

وفي منطقة خان بني سعد جنوب بعقوبة قالت الشرطة إن عبوة ناسفة انفجرت بدورية للقوات الأميركية، ولم تشر إلى الخسائر الناجمة عن الهجوم.

المصدر : الجزيرة + وكالات