عمر البشير مستمر في تحدي قرار الجنائية باعتقاله (الفرنسية-أرشيف)

قالت وسائل الإعلام المحلية في السودان إن الرئيس السوداني عمر حسن البشير سافر اليوم السبت في زيارة إلى زيمبابوي في ثامن زيارة خارجية له منذ صدور أمر المحكمة الجنائية الدولية بتوقيفه في آذار/مارس لاتهامه بارتكاب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب في إقليم دارفور.

 

وقالت وكالة الأنباء السودانية الرسمية سونا "توجه عمر البشير رئيس الجمهورية ظهر اليوم إلى زيمبابوي للمشاركة في أعمال تجمع السوق المشتركة لدول شرق وجنوب أفريقيا (الكوميسا)".

 

وتعد زيارة البشير إلى زيمبابوي الأولى له إلى دولة في جنوب قارة أفريقيا، حيث كان الرئيس السوداني يزور فقط الدول التي ليست عضوا في المحكمة الجنائية الدولية.

 

وكان الرئيس السوداني سافر الخميس إلى العاصمة الليبية طرابلس للمشاركة في قمة تجمع دول الساحل والصحراء في دورتها العادية الـ11 بمدينة صبراتة غرب طرابلس.

 

كما سبق أن سافر البشير إلى قطر والمملكة العربية السعودية ومصر وإريتريا وإثيوبيا وليبيا منذ صدور المذكرة في حقه بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية في إقليم دارفور.

 

وقال المدعي العام للمحكمة لويس مورينو أوكامبو الاثنين إنه واثق من أن قضاة المحكمة سيوجهون للبشير قريبا تهمة ارتكاب جرائم إبادة جماعية.

المصدر : رويترز