صورة أرشيفية من نفس طراز الطائرة اليمنية التي تحطمت قرب جزر القمر اليوم (الفرنسية)

قال مسؤول بشركة الخطوط الجوية اليمنية إن طائرة تابعة للشركة تقل 153 شخصا تحطمت وسقطت في المحيط الهادي قبالة جزر القمر في وقت مبكر من صباح اليوم الثلاثاء، وإن مصير الركاب لا يزال مجهولا.

وأوضح المسؤول اليمني أنه ليس هناك أي معلومات حتى الآن حول وجود ناجين، مشيرا إلى أن الطائرة -وهي من طراز "إيرباص 310"- كانت تقل 142 راكبا و11 آخرين هم أفراد الطاقم في رحلة من صنعاء إلى موروني عاصمة جزر القمر.

وكانت مصادر في المطار الذي أقلعت منه الطائرة في باريس قالت في وقت سابق إن الطائرة اختفت من على شاشات الرادار، في حين ذكر مسؤول بالخطوط الجوية اليمنية أن الطائرة تحطمت في البحر قبل 15 دقيقة فقط من الموعد المقرر لوصولها إلى وجهتها.

وبحسب المسؤول فإن من بين الركاب مواطنين فرنسيين وآخرين من جزر القمر، وإن معظمهم من المقيمين هناك وكانوا في طريق عودتهم إلى الجزيرة قادمين من باريس قد توقفوا في صنعاء (ترانزيت).

من جهة أخرى أكدت المصادر الفرنسية الرسمية أن الطائرة المنكوبة التي كان يفترض أن تهبط في موروني، غادرت مطار شارل ديغول في باريس متوجهة إلى مدينة مرسيليا جنوب فرنسا ومنها إلى صنعاء.

ووفقا للمعلومات تحطمت الطائرة في منطقة أرخبيل جزر القمر بالمحيط الهندي قبالة الساحل الشرقي لأفريقيا بين مدغشقر وموزمبيق.

المصدر : وكالات