إسلاميو المغرب يدعون الملك لإنقاذهم
آخر تحديث: 2009/6/23 الساعة 03:34 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/6/23 الساعة 03:34 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/1 هـ

إسلاميو المغرب يدعون الملك لإنقاذهم

عبد الإله بن كيران (يمين) وصف الأصالة والمعاصرة بأنه "حزب استئصالي" (الجزيرة نت-أرشيف)

محمد أعماري

دعا حزب العدالة والتنمية الإسلامي ملك المغرب محمد السادس إلى التحقيق في ما قال إنه "ضغط غير مشروع" يمارسه حزب الأصالة والمعاصرة لإقصائه من رئاسة أو المشاركة في تسيير بلديات المدن الكبرى بعد الانتخابات البلدية التي جرت يوم 12 يونيو/حزيران الجاري.

وأضاف الأمين العام لحزب العدالة والتنمية عبد الإله بن كيران في تصريح للجزيرة نت أن بعض مسؤولي الأصالة والمعاصرة اتصلوا ببعض الأحزاب التي أسس معها الحزب الإسلامي تحالفات في عدة مدن بعد إعلان نتائج الانتخابات وضغطوا عليهم وادعوا أن "تعليمات سامية" صدرت من القصر الملكي ومن أجهزة الدولة لمنع الإسلاميين من تسيير المدن الكبرى.

بعثرة الأوراق
وقد حصل حزب الأصالة والمعاصرة -الذي أسسه منذ شهور فؤاد عالي الهمة الوزير السابق في الداخلية المغربية وصديق الملك- على المرتبة الأولى في الانتخابات البلدية الأخيرة على مستوى النتائج العامة، بينما حصل حزب العدالة والتنمية على المرتبة الأولى في المدن الكبرى.

وكان العدالة والتنمية مرشحا لرئاسة بلدية العاصمة الرباط وبلدية تمارة المجاورة لها، والمشاركة في تسيير العاصمة الاقتصادية الدار البيضاء ومدن أخرى مثل سلا قرب العاصمة، وطنجة الواقعة في الشمال وبني ملال وسط البلاد.

غير أن التحالفات التي عقدها الحزب الإسلامي لم تصمد أمام الاتصالات التي أجراها بعده حزب الأصالة والمعاصرة، واستطاع أن يبعثر أوراق الإسلاميين ويعقد تحالفات مضادة قد تضع العدالة والتنمية خارج الهيئات المسيرة للمدن الكبرى.

وجوابا على سؤال بشأن الدلائل التي يستند إليها في هذا الاتهام، قال بن كيران "نستند إلى كون فؤاد عالي الهمة استطاع أن يحل تحالفنا مع عمدة الدار البيضاء محمد ساجد الذي سيرنا معه هذه المدينة في السنوات الست الماضية، وكونا معه بعد الانتخابات الأخيرة أغلبية للاستمرار في تسيير المدينة".

لكن ساجد وغيره في مدن أخرى -يقول بن كيران- "أفهمونا بعد أن اتصل بهم حزب الأصالة والمعاصرة أنهم وجدوا أنفسهم وجها لوجه أمام أشخاص يمثلون الدولة".

واعتبر أن حزب الأصالة والمعاصرة "حزب استئصالي"، وتعهد "بالاستمرار في مقاومة هذا الحزب الذي يريد إفساد السياسة في المغرب".

فؤاد عالي الهمة (يمين) بعثر حزبه أوراق الإسلاميين بالمدن الكبرى (الفرنسية-أرشيف)
مزايدات سياسية

وردا على تصريحات بن كيران، قال القيادي في حزب الأصالة والمعاصرة سمير أبو القاسم إن اتهامات العدالة والتنمية "غير صحيحة"، مضيفا أن حزبه "يمارس السياسة بطريقة ديمقراطية تنبني على النزاهة والوضوح والمنافسة الشريفة".

وقال أبو القاسم إن بإمكان من أراد أن يتأكد من "تهافت هذه الاتهامات أن يتوجه إلى الملك وأن يسأل أجهزة الدولة" التي تراقب عملية تشكيل المجالس المسيرة للبلديات.

واعتبر أن ما صدر عن الحزب الإسلامي من اتهامات لحزب الأصالة والمعاصرة ما هي إلا "مزايدات سياسية"، وأن حزب العدالة والتنمية "بعيد كل البعد عن المشروع الحداثي الديمقراطي الذي يعيشه المغرب".

وأضاف أبو القاسم "نحن في الأصالة والمعاصرة لدينا قاعدة إستراتيجية في التحالف، ولدينا مجموعة من الأحزاب الصديقة التي يمكننا أن نتعامل معها في عدد من المناطق والمدن، ونتقاسم معها نفس المشروع والقناعات السياسية".

المصدر : الجزيرة