فتوى تعتبر سهم إعمار غزة زكاة
آخر تحديث: 2009/6/17 الساعة 19:14 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/6/17 الساعة 19:14 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/24 هـ

فتوى تعتبر سهم إعمار غزة زكاة

 القرضاوي دعا المسلمين للمساهمة في إعمار غزة (الجزيرة نت-أرشيف)

محمد النجار-إسطنبول
 
أعلن في مدينة إسطنبول التركية اليوم خلال المؤتمر الدولي الأول لإعمار قطاع غزة، عن إطلاق سهم إعمار للقطاع للاكتتاب العام من خلال نقابات وهيئات عربية وإسلامية ودولية.
 
وقال وائل السقا رئيس مجلس إدارة الهيئة العربية الدولية لإعمار قطاع غزة، إن قيمة السهم تبلغ مائة يورو، وإنه سيجري الاكتتاب به في العديد من الدول لفتح المجال أمام الشعوب للمساهمة في إعادة إعمار القطاع.
 
وأبرزت الهيئة في المؤتمر الدولي الذي تعقد أشغاله حاليا بتركيا، فتوى لرئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الدكتور يوسف القرضاوي اعتبر فيها أن سهم الإعمار "من الزكاة المفروضة على كل مسلم".
 
وجاء في الفتوى "إذا كانت الأمة المسلمة قد حيل بينها وبين إخواننا في غزة فلم تستطع رد العدوان أو إيقافه كما هو الواجب شرعا، بل لم تستطع في أحيان كثيرة أن توصل المساعدات من الغذاء والكساء والدواء، فأضعف الإيمان أن تعيد بناء ما دمره العدوان من منازل ومدارس ومستشفيات ومؤسسات ومحطات مياه وكهرباء وطرق وبنية تحتية، لاسيما إذا حاول العدو أن يأخذ عن طريق الإعمار ما لم يستطع أخذه بالعدوان الغاشم على أهلنا في غزة".
 
واعتبرت الفتوى أنه يجب على كل مسلم أن يساهم في الإعمار "من الزكاة المفروضة، فهم من مصارفها لأنهم فقراء ولأنهم مساكين ولأنهم في سبيل الله، ومن الصدقات الجارية التي يبقى أجرها بعد موت صاحبها، ومن الأوقاف التي يحبس أصلها وتسبل ثمرتها ومن وصايا الأموات ومن الصدقات التطوعية".
 
وكان السقا أعلن خلال المؤتمر الدولي الأول لإعمار غزة عن افتتاح مكاتب إقليمية للهيئة في عدد من الدول من بينها الأردن وتركيا، إضافة إلى سعيها لفتح مكاتب في عدد من الدول العربية والإسلامية.
 
وقال أيضا إنه جرى تسجيل الهيئة رسميا في كل من بريطانيا وتركيا، وإنه جرى فتح حسابات لها في كلتا الدولتين.
 
ويشارك في مؤتمر إسطنبول نحو ثمانمائة شخص من أكثر من ثلاثين دولة عربية وإسلامية وأوروبية، يمثلون نقابات وهيئات خيرية وشركات ورجال أعمال.
المصدر : الجزيرة

التعليقات