اعتصام في الأردن تضامنا مع سعدات
آخر تحديث: 2009/6/17 الساعة 06:02 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/6/17 الساعة 06:02 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/24 هـ

اعتصام في الأردن تضامنا مع سعدات

المعتصمون طالبوا الأمم المتحدة بفتح ملف الأسرى الفلسطينيين لدى إسرائيل (الجزيرة نت)

الجزيرة نت-عمّان
 
نظم شبان يساريون بالأردن الثلاثاء اعتصاما تضامنيا مع الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أحمد سعدات الأسير لدى السلطات الإسرائيلية والذي نفذ إضرابا عن الطعام احتجاجا على "الممارسات الإسرائيلية الفاشية بحق الأسرى الفلسطينيين" بحسب بيان وزع بالاعتصام.

ونظم الاعتصام أمام مجمع النقابات المهنية بعمان حيث رفع عشرات من شبيبة حزب الوحدة الشعبية المعارض وتجمع القوى الطلابية (اتحرك) صور سعدات.
 
ورفع المعتصمون صورا أخرى للأسرى في السجون الإسرائيلية منهم الأسيران مروان البرغوثي أمين سر حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) في الضفة الغربية، وعزيز الدويك رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني والأسير البارز عن حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وكان مقررا إقامة الاعتصام أمام مقر الأمم المتحدة بعمان، لكن السلطات الأردنية هددت بمنع الاعتصام بالقوة بحسب ما جاء في بيان وزعه حزب الوحدة الشعبية.

وهتف المعتصمون ضد الممارسات الإسرائيلية التي وصفوها بـ"الفاشية" وشارك في الاعتصام ممثلون عن عدد من القوى السياسية والنقابية الأردنية.

ووجه المعتصمون رسالة إلى لأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أعربوا فيها عن رفضهم لما وصفوه بـ"الممارسات النازية التي تقوم بها سلطات الاحتلال الصهيوني بحق الأسرى الفلسطينيين داخل السجون الصهيونية".

وأضافت الرسالة "نعرب عن تضامننا مع الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الرفيق القائد أحمد سعدات الذي أمضى في سجون الاحتلال أكثر من عشرين عاماً مجتمعات وأنهى قبل أيام إضراباً عن الطعام استمر لمدة تسعة أيام، والمعتقل نتيجة نضالاته المشروعة ضد الاحتلال".

وذكرت الرسالة بأنه "يقبع داخل سجون الاحتلال الصهيوني أكثر من 11 ألف أسير بينهم أكثر من 65 أسيرة وثلاثمائة طفل وما يقرب من أربعين نائبا في المجلس التشريعي يقاسون الويلات ويتعرضون لكافة أشكال التعذيب الجسدي والنفسي وتمارس بحقهم كافة أشكال الحرمان والضغوطات بما يخالف اتفاقية جنيف المتعلقة بأسرى الحرب وحقوقهم".

وطالبت الرسالة الأمم المتحدة بفتح ملف الأسرى الفلسطينيين ووضع حد للمعاناة الكبيرة التي يعانونها نتيجة الممارسات الإسرائيلية بحقهم.
المصدر : الجزيرة