فتحي يكن عرف بالاعتدال في الأوساط اللبنانية والإسلامية (الجزيرة نت-أرشيف)


توفي اليوم الداعية الإسلامي الدكتور فتحي يكن رئيس جبهة العمل الاسلامي في لبنان عن عمر ناهز السابعة والسبعين جراء إصابته بمرض عضال. 

وقد أعلن عن وفاة يكن ظهر اليوم ثم نفت عائلته الخبر وقالت إنه في حالة حرجة جدا قبل أن يتأكد خبر الوفاة في وقت لاحق.

 

وقد ولد الداعية الراحل في التاسع من فبراير/شباط 1933 في طرابلس بلبنان، 

وانخرط يكن –وهو شخصية عرفت بالاعتدال- في الجماعة الإسلامية بلبنان منذ الخمسينيات، وألف عدة كتب منها "مشكلات الدعوة والداعية" و"ماذا يعني انتمائي للإسلام؟" و"المتساقطون على طريق الدعوة" وترجمت العديد من مؤلفاته إلى لغات أخرى.

 

كما ظل مسؤولا عن أمانة الجماعة الإسلامية حتى نجاحه بالانتخابات النيابية عام 1992 حيث قدم استقالته من المسؤولية للتفرغ للعمل السياسي، وبسبب خلافات داخل الجماعة لم يترشح للانتخابات مرة أخرى.

 

وحظى الداعية الإسلامي الراحل باحترام الوسطين الإسلامي والسياسي اللبناني بشكل عام.

المصدر : الجزيرة + وكالات