لقاء عبد الله الثاني مع نتنياهو لم يتم الاتفاق نهائيا على موعده (رويترز-أرشيف)

جرت اتصالات بين إسرائيل والأردن في الأيام الأخيرة بهدف عقد لقاء بين رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وملك الأردن عبد الله الثاني خلال الأسبوع المقبل.
 
ونقل موقع يديعوت أحرونوت الإلكتروني السبت عن مصدر سياسي إسرائيلي رفيع المستوى قوله، إنه توجد نية لعقد لقاء كهذا (بين نتنياهو والملك عبد الله الثاني) قبل سفر نتنياهو إلى واشنطن للقاء الرئيس الأميركي باراك أوباما في 18 من الشهر الجاري.
 
وتبيّن من الاتصالات بين الجانبين الإسرائيلي والأردني أن لقاء نتنياهو وعبد الله الثاني قد ينعقد يوم الأربعاء المقبل، لكن لم يتم الاتفاق نهائيا على هذا الموعد.
 
وقال المسؤول الذي لم تكشف الصحيفة عن هويته، إن اللقاء بين الجانبين هو "أمر واقعي، وتوجد نية لعقده".
 
يذكر أن الملك الأردني عبد الله الثاني كان أول زعيم عربي يلتقي أوباما في البيت الأبيض.
 
ولا يزال نتنياهو يرفض الاعتراف بحل الدولتين للصراع الإسرائيلي/الفلسطيني، فيما يشدّد أوباما ومسؤولون أميركيون آخرون على أن حل الدولتين هو الحل الوحيد المطروح لإنهاء الصراع.
 
ويتوقع أن يعرض نتنياهو خلال لقائه أوباما السياسة الخارجية الجديدة لحكومته، التي ستتطرق إلى استئناف المفاوضات بين إسرائيل وكل من الفلسطينيين وسوريا.
 
لكن نتنياهو وضع شرطا للتوصل إلى اتفاق مع الفلسطينيين بأن يعترفوا بإسرائيل على أنها "دولة الشعب اليهودي"، وهو ما رفضه الفلسطينيون واعتبروا أنه يضع بذلك عراقيل أمام استئناف العملية السياسية. 
 
يشار إلى أن نتنياهو سيتوجه الاثنين المقبل إلى شرم الشيخ للقاء الرئيس المصري حسني مبارك.

المصدر : يو بي آي