منطقة شمال سيناء شهدت مواجهات عديدة بين البدو ورجال الشرطة (رويترز-أرشيف)
لقي بدوي مصري حتفه في هجوم شنه مع رفاق له اليوم على نقطة تفتيش للشرطة في محافظة شمال سيناء المصرية.

ووفقا لمصادر أمنية فإن المسلح أصيب في الاشتباك الذي أعقب الهجوم، ثم توفي لاحقا.

وأضاف المصدر أن ما يصل إلى ستة مسلحين هاجموا نقطة شرطة بالوظة التي تبعد نحو 40 كلم عن قناة السويس مستخدمين شاحنتين صغيرتين، مشيرا إلى أن باقي المسلحين لاذوا بالفرار في إحدى الشاحنتين.

وبحسب المصدر الأمني، فإن الشرطة عثرت في الشاحنة الأخرى على أسلحة وذخائر.

وكانت الشرطة قد اعتقلت عددا كبيرا من البدو بعد سلسلة من التفجيرات في منتجعات سياحية بسيناء بين عامي 2004 و2006 قتل فيها أكثر من 100 شخص منهم سياح أجانب.

وتتهم الشرطة البدو بتهريب البضائع عبر أنفاق سرية تحت خط الحدود مع قطاع غزة، في حين يقول البدو إن الشرطة تسيء معاملتهم والحكومة تمنعهم من الالتحاق بالوظائف في قطاعي السياحة والنفط في سيناء، مما يؤدي إلى ارتفاع معدل البطالة بينهم.

المصدر : رويترز