قافلة الأمل الأوروبية تدخل قطاع غزة
آخر تحديث: 2009/5/26 الساعة 00:15 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/5/26 الساعة 00:15 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/2 هـ

قافلة الأمل الأوروبية تدخل قطاع غزة

مصر سمحت بدخول جميع الحافلات وخفضت المرافقين إلى عشرين من أصل مائة (الجزيرة)

دخلت قافلة الأمل الأوروبية قطاع غزة عبر معبر رفح البري الحدودي بعد اتفاق بين منظمي القافلة والسلطات المصرية، تم بموجبه السماح لجميع الحافلات بالدخول إلى الجانب الفلسطيني إضافة لعشرين شخصاً من أصل مائة مشارك بهذه الحملة.

وأوضح مراسل الجزيرة تامر المسحال أنه بعد أن كان منظمو القافلة قد قرروا العودة إلى أوروبا مجدداً بعد أن قالوا إن القاهرة رفضت دخول جميع أعضاء القافلة والسيارات إلى القطاع، عادت الاتصالات وتجددت مرة أخرى بين السلطات المصرية ومنظمي القافلة.
 
وأشار إلى أنه تم التوصل إلى اتفاق بين الجانبين يتم بموجبه إدخال جميع سيارات الإسعاف والسيارات المصاحبة للقافلة والتي تحمل معدات طبية وإغاثية وإنسانية للقطاع وتحديداً المعدات اللازمة لإغاثة معاقي الحرب والمعاقين داخل القطاع، وأيضاً دخول عشرين من أعضاء ومسؤولي القافلة.
 
وأوضح المراسل أنه بعد هذا الاتفاق جرى اجتماع داخلي لمنظمي القافلة تم خلاله اختيار العشرين شخصاً الذين سيرافقون القافلة، وقدمت أسماؤهم للسلطات المصرية.
 
وأضاف أن هؤلاء العشرين يضمون عدداً من المعاقين الذين يشاركون كنوع من التضامن مع معاقي الحرب بالقطاع، وعدداً من البرلمانيين والمسؤولين الأوروبيين.
 
وذكر المراسل أيضا أنه تم إدخال سائقين من الجانب الفلسطيني إلى الجانب المصري لقيادة السيارات إلى قطاع غزة، والتي تبلغ نحو أربعين سيارة.
 
وكان هناك ترحيب واستقبال رسمي وشعبي للقافلة لدى دخولها إلى الجانب الفلسطيني من معبر رفح.
 
اعتقال
على صعيد آخر، نقلت وكالة رويترز عن مصدر أمني مصري قوله إن الشرطة في شمال سيناء قبضت على أربعة من ضباط الشرطة بالمحافظة يشتبه بتقاضيهم رشى من مهربي بضائع إلى قطاع غزة.
 
وأضاف المصدر أن الضباط الأربعة وكلهم برتبة ملازم أول يخضعون للاستجواب حالياً بمديرية أمن المحافظة بمدينة العريش العاصمة، مشيراً إلى أن قيمة الرشى بلغت مائة ألف جنيه (18 ألف دولار).
 
وقالت الوكالة إنه لم يتسن الحصول على الفور على تعليق من الداخلية المصرية حول الموضوع.

وقبل حوالي عامين وزعت إسرائيل صوراً لمن قالت إنهم جنود بقوات الأمن المركزي المصرية في سيناء يتقاضون رشى من مهربين.
المصدر : الجزيرة + رويترز

التعليقات